الرئيسيةريادة

تكريم مشاريع التخرج في نقابة المهندسين

هاشتاق عربي 

كرمت لجنة مشاريع التخرج في نقابة المهندسين الأردنيين بالتعاون مع غرفة صناعة عمان، اليوم الاثنين، مشاريع التخرج النقابية والمشاريع المنفذة في القطاع الصناعي.

وقال وزير الاتصالات المهندس مثنى الغرايبة الذي رعى الحفل: إن الاقتصاد الأردني يكبر ويتعاظم من خلال الإيمان بأن الأردن قادر على التصدير عبر زيادة التنافسية في القطاع الصناعي، لافتاً إلى أنه لا بد من اغتنام واستثمار الأفكار المبدعة والخلاقة لتحقيق تلك التنافسية.

وأشار إلى أن الأردن انتقل من المرتبة 70 إلى المرتبة 50 في تنافسية المواهب في العالم، رغم وجود ثغرة بين سرعة تأقلم المؤسسات التعليمية مع سرعة تطور العلم.

وقال نقيب المهندسين المهندس أحمد سمارة الزعبي: إن النقابة تعمل كخلية نحل على كافة الأصعدة، وتمزج بين النقابي والمهني والوطني في معركة الذات، لأن النهضة لا يمكن ان تبدأ الا بالتعليم، مبينا أن الطلبة من مهندسين وغيرهم تمكنوا من نشر العلم في دول مختلفة.

وأشاد رئيس غرفة الصناعة المهندس فتحي الجغبير، بالشراكة الاستراتيجية والمثمرة بين النقابة وغرفة الصناعة التي امتدت لسنوات عديدة شاملة مختلف مجالات التطوير الهندسي والصناعي.

وقال: إن الدورة الحالية للمسابقة تأتي لتطوير الصناعة واستثمار فرص التحسين والارتقاء بمستوى مشاريع التخرج التي نفذت في قطاعات الصناعات الدوائية والغذائية والهندسة الخشبية وقطاع الجلدية والبلاستيكية، مبينا أن المسابقة تسهم في زيادة فرص التوظيف لخريجي الهندسة لدى المصانع المختلفة.

وبين أن المسابقة نموذج للشراكة بين الغرفة والنقابة لترسيخ التعاون بين الصناعة وكليات الهندسة وتحفيز الابتكار الصناعي وزيادة القيمة المضافة المحلية، مشيراً إلى أن القطاع الصناعي يسهم في الناتج المحلي الاجمالي ويشغل 240 الف عامل وعاملة من خلال 18 الف منشأة صناعية.

وقال رئيس لجنة مشاريع التخرج في نقابة المهندسين الأردنيين الدكتور أوس القيسي: إن الحفل يكتسب أهميته من الفئة المستهدفة المتمثلة بالخريجين الجدد الذين يجب أن يكونوا مسلحين بالعلم والمعرفة وقادرين على احداث التغيير الايجابي في المجتمع، وأن يكونوا عنصرا أساسيا من عناصر التنمية المستدامة.

–(بترا)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى