الرئيسيةريادة

شركات ريادية أردنية.. 2019 فرصة للإنجاز والتطور

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

الغد – ابراهيم المبيضين

 رغم التحديات التي ما تزال قائمة في بيئة ريادة الأعمال الأردنية سيما الضرائب والرسوم الحكومية المفروضة على مختلف القطاعات والحاجة المتزايدة لهذه الشركات إلى التمويل والاستثمار بغرض التوسع، إلا أن أصحاب هذه الشركات بدوا متفائلين وعازمين على توسيع أعمالهم في 2019.

وأكد رياديون في استطلاع محدود أجرته “الغد” أن لديهم خططا متكاملة لتوسيع أعمالهم وزيادة شرائح المستخدمين لخدمات تطبيقاتهم وشركاتهم.

كما بين هؤلاء أنهم يسعون لنشر خدماتهم في محافظات جديدة داخل المملكة، والعمل للتوسع في سنوات لاحقة الى دول اخرى.

والأردن الذي يشكل عدد سكانه 3 % من سكان المنطقة، يشكل رياديو الأعمال فيه 23 % من رياديي الأعمال في المنطقة العربية، كما تشير الأرقام إلى تقدم الأردن 7 مراتب في مؤشر ريادة الأعمال العالمي في العام ليصبح في المرتبة 49، والذي انتقل من المرتبة 70 للمرتبة 50 على مؤشر تنافسية المواهب العالمية خلال 3 سنوات فقط.

ويدخل إلى السوق الأردنية سنويا عشرات الشركات الريادية معظمها تركز على المنتجات الرقمية، فيما تقول الأرقام غير الرسمية، إن “هناك أكثر من 200 برنامج ومشروع ومؤسسة تعمل على دعم ريادة الأعمال في الأردن”.

وقال الريادي الأردني ياسر مهيار إن “العمل يتواصل لتطوير شركته وتطبيقه الذكي الذي يحمل اسم “أسفار” وهو تطبيق متخصص بالسياحة وحجز الفنادق والمطاعم في الأردن، ويوفر خدمات الحجز الإلكتروني للمطاعم والفنادق السياحية، وعرض المواقع الأثرية والسياحية كافة مع إحداثياتها الجغرافية أو خدمات الموقع الجغرافي.

وأكد أن خطته للعام 2019 تتضمن توسعة نطاق الخدمات التي يقدمها التطبيق لتلبي شريحة اكبر من المستخدمين، وتطوير التطبيق ليتسنى له التفاعل بشكل اكبر مع المستخدمين، وذلك من خلال إتاحة الفرصة لترك التعليقات وتقييم التجربة.

وأشار مهيار إلى أن الخطة تتضمن ربط التطبيق بشبكة “جوجل” العالمية، بحيث يساعد المتواجدين على الشبكة ممن يبحثون عن السياحة في الاردن على الدخول الى التطبيق، وربط التطبيق مع شركات الطيران العالمية، خاصة “منخفضة التكاليف”.

واكد أن الخطة تتضمن أيضا الربط على نظام “مدفوعاتكم” داخل التطبيق ليصبح بامكان المتصفح القيام باعمال الشراء اون لاين، وربط التطبيق مع تطبيقات النقل الذكية أوبر وكريم”.

وأبدى الريادي والمدير التنفيذي لشركة ” مايندروكتس” محمود الدراوشة تفاؤله بالعام المقبل وبتوسيع نطاق عمليات الشركة والتطور والتقدم إلى الأمام رغم التحديات التي تواجهها الشركات الريادية وخصوصا تحديات الضرائب.

وقال إن “شركته – المتخصصة في تطوير تطبيقات وبرمجيات مُساعِدة لفئة الصم – ستعمل بداية العام المقبل على تطوير واطلاق أول قارئ للكتب الإلكترونية بلغة الصم”.

وأوضح أن البرنامج والمنتج الجديد يهدف إلى تمكين شريحة الصم من قراءة الكتب الإلكترونية وملفات “البي دي اف” و”الوورد” بلغة الإشارة.

وشركة “مايند روكتس إنك” الريادية الأردنية التي انطلقت في شهر آذار(مارس) من العام 2016، تقوم بجعل العالم متاحا للصم بلغة الإشارة وهي لغتهم الأم باستخدام شخصيات كرتونية ذكية تترجم الكلام المكتوب والمحكي للغة الإشارة، ولهذه الشخصيات تطبيقات عدة على الهواتف الذكية وكذلك على المواقع الإلكترونية.

إلى ذلك، قال الدراوشة إن “الشركة تسعى العام المقبل إلى التوسع اكثر في السوق السعودية والاماراتية وتطوير المزيد من المحتوى الاشاري والبرامج بلغة الاشارة”.

وأضاف أن “الشركة وضمن خطة عملها تعمل على تحديث وإطلاق الجيل الثالث من مترجمها للمواقع الالكترونية”، متوقعا طرح هذا المنتج المحدث خلال الربع الأول من العام المقبل.

وأشار إلى أن الشركة تواصل العمل على جعل تجربة المستخدم من فئة الصم لتكون أفضل وأكثر سهولة وسلاسة، وقال إن “هذا التحديث سيجعل من المترجم، وهو عبارة عن شخصيات كرتونية ذكية تتعامل بلغة الإشارة، أكثر جودة في الإشارات مع إضافة خواص لتطوير تعابير الوجه أيضا”.

من جانبه، قال الريادي سيف سعد صاحب تطبيق “أستازي” إن “فريقه يعمل بجد على توسيع نطاق عمل التطبيق الذي يربط الأهالي والطلاب بالمعلمين والمعلمات في مجالات مختلفة”.

وقال إن “تطبيقه اليوم يفيد الناس والأهالي بالوصول الى المعلمين المهرة في مجالاتهم، وهو من جهة أخرى يوفر منصة تتيح للمعلمين العمل ساعات إضافية وتوفير مصادر دخل إضافية لهم، ما يساعدهم على تحسين حياتهم الاقتصادية.

وأضاف سعد أن “التطبيق يلقى قبولا كبيرا من قبل الناس ومن شريحة المعلمين”.

وأشار إلى انه وصل الى عدد جيد من العملاء حتى يومنا هذا وقد عمل على اتاحة فرص عمل لأكثر من 50 معلما ومعلمة خلال الفترة الماضية واعطائهم دخولا إضافية.

وأضاف سعد “تم وضع خطة متكاملة من اجل تطوير ونشر خدمات التطبيق في المملكة تتضمن محاور رئيسية أهمها خدمة العملاء الحاليين وزيادة عدد العملاء تحت استازي، والتوسع لشمول جميع محافظات المملكة”.

وقال “الخطة تتضمن ايضا اضافة خدمات تعليمية جديدة ومختلفة لخدمة المشتركين”.

وأكد أن التطبيق سيعمل في 2019 على المساهمة في بناء المجتمع المحلي وزيادة مساهمة شركة ” استازي” في الخدمة المجتمعية.

ويواصل الريادي الأردني، أنس طارق حجاوي، وفريقه، العمل بجد على تطوير تطبيق ” سليم” للهواتف الذكية لخدمة المرضى والقطاع الطبي، من خلال تشبيك المريض بأقرب طبيب إليه، ليقوم الطبيب بالوصول إلى المريض وتقديم الرعاية الطبية المطلوبة من معاينة وعلاج له في موقعه.

وقال “التطبيق يستهدف في العام 2019 زيادة عدد الأطباء المسجلين الى 200 طبيب”.

وأكد العمل لتوسيع نطاق الخدمات لمستخدمي التطبيق على مستوى المملكة في المحافظات (الزرقاء وإربد) واستهداف أسواق خارج جديدة خارج المملكة (العراق والكويت) إذ أننا في مرحلة التفاوض الآن مع مستثمرين وشركاء بالبلدين.

وقال حجاوي إن “شركته تطمح ايضا لتوقيع اتفاقيات تعاون مع شركات تأمين إضافية وتوقيع اتفاقيات تعاون وشراكة مع شركات تصنيع الأدوية لعمل تسويق مشترك للتطبيق وتوسيع قاعدتنا التسويقية لعملاء جدد بالاشتراك مع شركات الأدوية”.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى