وقالت صحيفة “اساهي شيمبون”  اليابانية على موقعها على الإنترنت إن مكتب مدعي طوكيو يقوم باستجواب غصن، وقد يتم توقيفه في وقت قريب جدا وتوجيه تهم له.

وأضافت الصحيفة أنه يشتبه في أن يكون رئيس مجلس إدارة شركة نيسان، قد قلل بيانات مداخليه.

ورفض مكتب المدعي العام تأكيد التقرير، فيما لم تدل شركة نيسان بأي تصريحات.

وغصن هو رجل أعمال، من أصول لبنانية، ويحمل الجنسية البرازيلية والفرنسية، ولد في التاسع من مارس 1954 في مدينة بورتو فاليو البرازيلية.

ويشغل حاليا منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركتي نيسان اليابانية ورينو  الفرنسية، ورئيس مجلس الإدارة لشركة ميتسوبيشي موتورز.

وكان غصن قد أنقذ شركة نيسان من الإفلاس عام 2000، وحولها للربحية خلال عام واحد، فأنهى 20 مليار دولار من الديون خلال 3 سنوات, وهي مهمة وصفت حينها بالمستحيلة.

واليوم يعد كارلوس غصن واحداً من أبرز 50 رجلاً في عالم السياسة والأعمال.

سكاي نيوز