ووفقا لموقع “بزنس إنسايدر”، فإن عدد المصطفين لشراء هاتف “ون بلس” الجديد في متجر مانهاتن الشهير، تجاوز عددهم عند إصدار هواتف آيفون الجديدة.

واعتبر أحد العاملين في المتجر هذا الإقبال “تاريخيا”، قائلا: “لم أر أي شيئا مثل هذا”، كما أشار إلى أن الإقبال على الهاتف الصيني تجاوز كذلك هواتف “سامسونغ” و”إل جي” الكورية الجنوبية.

وأشار الموقع إلى أن أحد أسباب تراجع إقبال المشترين على شراء هواتف “أبل” من متجر “تي موبايل”، قد يكون وجود متاجر مخصصة لـ”أبل” في نيويورك، قد يتوجه إليها المستهلكون بدلا من محل “تي موبيل” لشراء هواتف آيفون.

لكن على الرغم من ذلك، تفوق “ون بلس” على جميع الهواتف من ناحية الإقبال في أحد أهم محلات الهواتف في منطقة مانهاتن، مما يدل على القفزة الكبيرة التي تتخذها الشركة للمنافسة مع الكبار.

وطرحت الشركة الصينية هاتفها الجديد بسعر اقتصادي بلغ 580 دولار، وهو نصف قيمة بعض هواتف آيفون الجديدة.

سكاي نيوز