ويفرض القانون الجديد الذي وافق عليه مجلس الشيوخ في الولاية على مصنّعي الأجهزة الإلكترونية، إما إنشاء كلمة مرور خاصة لكل جهاز مصنّع، أو منح المستخدم ميزة إنشاء كلمته الخاصة التي ينبغي أن تكون قوية، في أول اتصال للجهاز بشبكة الإنترنت، وفق ما ذكر موقع “إنغادجت” التقني.

وبموجب هذا الإجراء، سيكون من حق المستخدمين مقاضاة الشركة المنتجة للجهاز في حال تعرضه للاختراق من قبل القراصنة، وذلك للجوء غالبية المصنّعين إلى تبني كلمة مرور واحدة لعدد كبير من الأجهزة.

ويرمي التشريع إلى وقف الهجمات التي تأتي من شبكات روبوتية مكوّنة من أجهزة الشبكات المخترقة، مثل الراوترات والمفاتيح الذكية وحتى كاميرات المراقبة.

وغالبا ما تستولي البرمجيات الخبيثة على تلك الشبكات عبر تجربة كلمات مرور يسهل توقعها والتنبؤ بها.

سكاي نيوز