اتصالاتخاص

الإحصاءات العامة تعرض أبرز مؤشرات تطور قطاع الاتصالات في اليوم العالمي للإتصالات

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – ابراهيم عبدالله المبيضين

98.5% من الأسر في الاردن تمتلك خطوط خلوي 56% منها لديها أجهزة حاسوب (شخصي أو محمول)

أكدت دائرة الاحصاءات العامة اليوم السبت على الاهمية الكبيرة التي يضطلع بها قطاع الاتصالات في المملكة، وعلى اهمية انتشار خدمات الاتصالات في الخلوي والانترنت وهي الخدمات التي شهدت خلال اخر خمس سنوات انتشارا واسعا بين اوساط الاردنيين.

 

وقالت ” الاحصاءات العامة” في بيان صحافية وزعته اليوم على وسائل الاعلام : ” يحتفل العالم في السابع عشر من شهر أيار من كل عام بالذكرى السنوية لتأسيس الاتحاد الدولي للاتصالات، حيث دعت الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى إعلان يوم السابع عشر من شهر أيار من كل عام يوماً عالمياً لمجتمع المعلومات من أجل التركيز على أهمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات”.

واضافت : ”  وقد شهد العالم في الربع الأخير من القرن العشرين ثورة في صناعة تكنولوجيا الاتصالات، فقد حدثت نقلات نوعية في وسائل الاتصالات من الهاتف التقليدي، إلى اللاسلكي، إلى الهاتف الخلوي وجهاز الاستدعاء أو النداء الآلي، ومن التلغراف إلى الفاكس ثم الانترنت وتكنولوجيا المعلومات.  وأدى التطور التكنولوجي المتسارع في الاتصالات والمعلومات إلى احداث تأثيرات كثيرة في الميادين الاقتصادية والاجتماعية كافة، كما أنها تعد في الوقت نفسه مجالاً متسعاً للأعمال والأرباح”.

 

وذكرت ” الاحصاءات العامة” بان البيانات الصادرة عنها تشير إلى أن قطاع الاتصالات في الأردن قد شهد تطوراً تدريجياً في السنوات من 2009 – 2012 ، إلا أن عام 2013 قد شهد انخفاضاً ملحوظاً في الانتاج القائم والقيمة المضافة مقارنة مع العام السابق، حيث انخفض الإنتاج الإجمالي إلى 1039 مليون دينار في عام 2013 مقارنة مع 1255.6 مليون دينار في عام 2012، بانخفاض مقداره 17.3%. كما انخفضت القيمة المضافة لتصل إلى 657.8 مليون دينار في عام 2013 مقارنة مع 847.4 مليون دينار في عام 2012 بانخفاض مقداره 22.4%، وارتفع عدد مشتركي الهواتف الخلوية إلى 11.1 مليون مشترك في عام 2014  مقارنة مع 6 مليون مشترك في عام 2009 بزيادة مقدارها 85%”.

واضافت : ” كما تشير البيانات المتعلقة بعدد مشتركي الإنترنت إلى ارتفاع حاد وملحوظ حيث ارتفع من 245 ألف مشترك في عام 2009 إلى 1.78 مليون مشترك في العام 2014 بزيادة مقدارها 627%”.

 

وأشارت الاحصاءات العامة الى نتائج مسح استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنازل الذي نفذته دائرة الإحصاءات العامة في عام 2013، الذي اظهر أن 98.5% من الأسر تمتلك خطوط اتصال خلوي (ذكي/عادي)، و14% تمتلك خطوط اتصال ثابتة، وأن 56% من الأسر يتوافر لديها أجهزة حاسوب (شخصي أو محمول).

وقالت بان احصاءاتها تشير الى ان نسبة الأفراد الذين يستخدمون الحاسوب بلغت 52.2% من مجموع الأفراد ممن أعمارهم 5 سنوات فأكثر. كما أشارت نتائج المسح المشار إليه إلى أن 54.5 % من مجموع الذكور كانوا مستخدمين للحاسوب مقابل 47.4% من الإناث، كما أن 90.9% من الأفراد 5 سنوات فأكثر يستخدمون الحاسوب لأغراض شخصية، أما الأسر التي يتوافر لديها خدمة الإنترنت فقد بلغت 56.8% من مجموع الأسر.

 

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى