الرئيسيةشبكات اجتماعية

فيسبوك يحارب معلومات مضللة تغذي العنف

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – عزز موقع فيسبوك الاربعاء حملته لمنع استخدام منصة التواصل الاجتماعي بهدف نشر معلومات مضللة خطيرة مؤكدا إنه سيحذف الرسائل “الزائفة” المحتمل أن تثير اعمال عنف وشغب.

وتم اختبار الاجراءات الجديدة في سريلانكا، التي شهدت مؤخرا احداثا طائفية على خلفية معلومات مضللة نشرت على الشبكة الاجتماعية الاكبر في العالم.

وقال متحدث باسم فيسبوك بعد مؤتمر صحافي بشأن سياسة الشركة في مقرها في سيليكون فالي “هناك بعد اشكال المعلومات المضللة التي ساهمت في التسبب بأذى جسدي، وإننا ندخل تعديلات على السياسة ستمكننا من ازالة ذلك النوع من المحتوى

واضاف “سنبدأ بتطبيق هذه السياسة في الاشهر القادمة”.

ويمكن لفيسبوك مثلا ان يزيل محتويات غير دقيقة أو مضللة، مثل الصور المعدلة، نشرت او تم تشاركها لاشعال اوضاع متفجرة في العالم.

وقال الموقع إنه سيقيم شراكات مع منظمات محلية وسلطات خبيرة في التعرف الى رسائل “زائفة” ويحتمل ان تثير اعمال عنف

وتضمنت المعلومات المضللة التي ازيلت في سريلانكا بموجب السياسة الجديدة، تلك التي زعمت ان مسلمين يقومون بتسميم المأكولات المقدمة او المباعة لبوذيين، بحسب فيسبوك.

وتقوم السياسة الجديدة بخطوة مقابلة لتزيل محتويات قد لا تكون تدعو للعنف بشكل صريح، ولكن تشجع على ما يبدو مثل ذلك التصرف.

ويقول كثيرون أن فيسبوك تستخدم اداة لنشر معلومات مضللة في السنوات الاخيرة.

وطبقت فيسبوك سلسلة من التغيرات الهادفة للتصدي لاستخدام منصة التواصل الاجتماعي لنشر المعلومات المضللة، من التلفيقات التي تحرض على العنف إلى الاكاذيب التي تؤثر على نتائج الانتخابات.

الميديل ايست اون لاين 

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى