تكنولوجيا

شويكة ترعى اتفاقية تعاون بين مجموعة طلال أبوغزاله وجامعة الزرقاء

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

مندوبا عن رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور رعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة اليوم حفل توقيع اتفاقية التعاون بين مجموعة طلال أبوغزاله وجامعة الزرقاء لاطلاق المرحلة الثانية من مشروع مركز طلال أبوغزاله لاعادة تهيئة الحواسيب .

 

ونقلت شويكة تحيات رئيس الوزراء وتقديره لمبادرة الدكتور أبوغزاله في اعادة تهيئة الحواسيب والمساهمة في نشر التكنولوجيا  وخدمة المجتمع مشيرة الى ان هذه المبادرة تنسجم مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في  نشر التكنولوجيا  وايصالها الى مختلف شرائح المجتمع .

 

واشادت شويكة بجهود مجموعة طلال أبوغزاله الدولية  ودورها في تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات وتنفيذ هذا المشروع الذي يسهم بشكل كبير في بناء القدرات المحلية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات من خلال تزويد المدارس والجمعيات ومراكز التنمية باجهزة الحاسوب وخاصة في المحافظات والمناطق التي خارج العاصمة .

 

وقالت ..  لقد اولى جلالة الملك عبدالله الثاني قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات كل الاهتمام والرعاية، ليغدو الاردن في مصاف الدول المتقدمة في هذا القطاع الحيوي والهام، وقد اطلق جلالته العديد من المبادرات لنشر التكنولوجيا وتعميمها في مختلف مناطق المملكة  .

 

وبينت ان مجلس الوزراء سبق وان اتخذ قرارا  وطلب من جميع الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات العامة بتزويد مجموعة طلال أبوغزاله باجهزة الحاسوب القديمة وغير الصالحة ليتم اعادة تهيئتها  في مركز طلال أبوغزاله لإعادة تهيئة الحواسيب بحيث تصبح صالحة للاستخدام تمهيدا للتبرع بها للجهات والمدارس الأقل حظا في المناطق المستهدفة .

 

واكدت على اهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص  لما له من اثر كبير في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، مشيرة الى ان اطلاق المرحلة الثانية من المشروع وتوقيع اتفاقية التعاون بين مجموعة طلال أبوغزاله وجامعة الزرقاء ، ليضاف الى مشروع سابق لاقى الدعم الكبير من الحكومة والقطاع الخاص وتم من خلاله انجاز واعادة تاهيل  نحو 1500 جهاز من قبل  الفنيين العاملين في مركز طلال أبوغزاله لاعادة تهيئة الحواسيب والتي تم توزيعها على عدد من الجمعيات الخيرية و المخيمات والمدارس في مختلف انحاء المملكة هو دليل حقيقي على هذه الشراكة .

 

واعربت عن اعتزازها بهذة الشراكة الحقيقية  متمنية نجاحها واستمرارها لتكون نموذجا فاعلا و منتجا يحقق الاهداف المنشوده والتي نرمي اليها في جميع المجالات.

 

من جهته  اعرب الدكتور طلال أبوغزاله عن تقديره لدولة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور على رعايته ودعمه لهذه المبادرة وانتدابه وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  السيدة مجد شويكة للمشاركة في حفل توقيع اتفاقية التعاون بين مجموعة طلال أبوغزاله وجامعة الزرقاء لاطلاق المرحلة الثانية من مشروع مركز طلال أبوغزاله لاعادة  تهيئة  الحواسيب .

 

واشار الى ان المبادرة تم اطلاق المرحلة الاولى منها مع امين عام الامم المتحدة بان كي مون لتكون نموذجا لدول العالم وقد جاءت ضمن مبادرات المسؤولية الاجتماعية  لمجموعة طلال أبوغزاله وفي اطار التعاون بين القطاعين العام والخاص وقطاع التعليم بهدف تاهيل  طلبة تقنية المعلومات في جامعة الزرقاء وللمساعدة  في توفير التدريب  المجاني وتاهيل هؤلاء الفئة من الطلبة  لسوق العمل اضافة الى استهداف المدارس والجمعيات ومراكز التنمية في المناطق الاقل حظا من خلال توفير الحواسيب بين ايديهم بعد تأهيلها  في المركز وقد تم في المرحلة الاولى توزيع 1500 جهاز حاسوب بعد تاهيله .

 

واضاف ان هذه المبادرة تساعد على الاستفادة من اجهزة الحاسوب المستعملة  حيث مركز طلال أبوغزاله باصلاحها ومن ثم اهدائها  وتساعد المؤسسات المختلفة من التخزين المستمر لمثل هذه الاجهزة .

 

واشاد بالانجازات التي شهدها الاردن في مجال تقنية المعلومات وانتشار خدمات الاتصالات بنسبة وصلت الى 150 %  والنفاذ الى الانترنت بنسبة 73 % والتي تدل على مواكبة المملكة للتطور الكبير الذي يشهده قطاع تقنية المعلومات مؤكدا حرص المجموعة على الارتقاء بقطاع تقنية المعلومات واطلاق المبادرات الهادفة الى نشر هذه التقنية انسجاما مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله .

 

وعبر عن تقديره للحكومة ودورها في تقديم اجهزة الحاسوب ليقوم مركز طلال أبوغزاله لاعادة تهيئة الحواسيب بتطويرها وتحديثها واهدائها للعديد من الجهات بهدف المساهمة في نشر تقنية المعلومات وتهيئة الشباب الاردني وخاصة في المناطق الاقل حظا على تعلم التكنولوجيا والاستفادة من ادواتها المختلفة والولوج الى الآفاق الرحبة التي توفرها بواسطة ادوات الاتصال الحديثة .

 

واعرب عن اعتزازه باطلاق مركز طلال أبوغزاله للمعرفة في جامعة الزرقاء وهو احد المراكز المئة التي تعهد بها امام جلالة الملك .

 

واكد الدكتور أبوغزاله على اهمية الشباب وضرورة دعم معارفهم وثقافتهم لمواجهة  الظواهر المخيفة في مجتمعانا وفي العالم والتي علينا التصدي لها جميعا مشيرا الى ان المبادرة تصب في جوهر هذا الهدف .

 

واعرب عن فخره واعتزازه بما سيتم اليوم الخميس في الامم المتحدة حيث مشاركة اردنية تدعو للاعتزاز في هذا المجال سيترأس فيها سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد جلسة مجلس الأمن الدولي في نيويورك والتي ستخصص لدور الشباب في مناطق النزاعات ودورهم في صناعة السلام.

 

من جانبه اشاد رئيس جامعة الزرقاء الاستاذ الدكتور محمود الوادي بمبادرة تهيئة الحواسيب والدعم الحكومي لمجموعة طلال أبوغزاله على اطلاق هذه المبادرة بالتعاون مع القطاع الخاص مشيرا الى حرص جامعة الزرقاء على نجاحها وتميزها لما لها  من اثر ايجابي على ابناء المجتمع الاردني وخاصة فئة الشباب منهم .

 

وثمن  الرعاية الحكومية لاطلاقها وجهود الدكتور طلال أبوغزاله في اطلاق المبادرة والتعاون مع الجامعة لاطلاق المرحلة الثانية من مشروع طلال أبوغزاله لاعادة تهيئة الحواسيب مشيرا الى ان الجامعة ستعمل على الاستفادة القصوى من المبادرة بما يتوافق مع تاهيل كوادر متخصصة في صيانة اجهزة الحاسوب .

 

يشار الى ان المشروع ياتي ضمن المسؤولية الاجتماعية لمجموعة طلال أبوغزاله الدولية ودورها في نشر تقنية المعلومات والتدريب المجاني  في العديد من مناطق المملكة .

 

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى