اقتصادخاص

” جوجل” يحتفل بيوم الأرض العالمي بطريقة مبتكرة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم عبدالله المبيضين

بطريقة مبتكرة شملت تغيير شعاره الاصلي على صدر صفحته الرئيسية، وتصميم اختبار شخصية للمستخدم،إحتفلت شركة جوجل العالمية يوم امس الاربعاء الموافق لـ 22 نيسان (أبريل) بمناسبة يوم الأرض العالمي Earth Day.

وغيرت ” جوجل” يوم امس شعارها الاصلي الى لوحة طبيعية اشتملت على صورة للكرة الارضية يحوطها مجموعة من الصور من الطبيعية، كما قدمت الشركة العالمية بطريقة مبتكرة جديدة اختبارا للشخصية لمستخدمي محرك البحث الاكثر شهرة حول العالم.

فبمجرد الضغط على الكرة الارضية وسط اللوحة التي اخذت محل شعار الشركة العالمية، يظهر للمستخدم اختبارا بسيطا للشخصية حيث يمكن لأي مستخدم اختبار شخصيته ومعرفة الحيوان المفضل لديه، فمن خلال الضغط على شعار الاحتفال بيوم الأرض العالمي تظهر بطاقة للاختبار في بداية صفحة نتائج البحث الخاصة بـ “يوم الأرض العالمي” ، وما على المستخدم الا الإجابة على عدد من الأسئلة لتظهر له نتيجة اختبار شخصيته والتي يمكنه مشاركتها عبر الشبكات الاجتماعية.

ويوم الارض العالمي هو حدث سنوي للاحتفال ببيئة كوكبنا ورفع مستوى الوعي العام حول مستويات التلوث عليه، ويشهد يوم الأرض في 22 أبريل ( نيسان) من كل عام أنشطة في جميع أنحاء العالم.

واقترح فكرة يوم الأرض السيناتور “جايلورد نيلسون” من ولاية ويسكونسن الأمريكية، الذي توفي في عام 2005.

وقد بدأالاحتفال بيوم الأرض بوصفه حركة شعبية، خلقت نوعا من التأييد الدولي لإنشاء وكالة لحماية البيئة باسم (EPA)، وساهمت هذه الحركة في إقرار قانون “الحق في الهواء النظيف” وقانون “تحسين نوعية المياه” وقانون “الأنواع المهددة بالانقراض” والعديد من القوانين البيئية الأخرى.

وكان أول “يوم أرض” في عام 1970، بعدما رأى السيناتور نيلسون الأضرار التي سببها التسرب النفطي الهائل في سانتا باربرا بولاية كاليفورنيا عام 1969، وكانت هذه النقطة مصدر إلهام لتنظيم حركة عالمية تركز على تثقيف الملايين حول العالم بأهمية الحفاظ على البيئة.

وتمكن نيلسون ومعه مجموعة مكونة من 85 موظفا، من حشد 20 مليون شخص في جميع أنحاء الولايات المتحدة يوم 20 أبريل/نيسان عام 1970، وقامت الجامعات بعمل احتجاجات، وتجمع الكثير من الناس في الأماكن العامة، للحديث عن البيئة وإيجاد وسائل للدفاع عن كوكب الأرض.

وضمت الحركة وقتها المجموعات التي كانت تحارب ضد مخاطر تسرب النفط وتلوث المصانع ومحطات الكهرباء ومحطات الصرف الصحي والنفايات السامة والمبيدات الحشرية والطرق السريعة وفقدان الغابات وانقراض الحياة البرية، حيث أدركوا أنهم جميعا يعملون من أجل قيم مشتركة، وفقا لشبكة “يوم الأرض”، التي أسسها المنظمون لعقد المؤتمرات والفعاليات العالمية لتعزيز حماية البيئة، وهي تعمل على مدار السنة.

وتغير ” جوجل” من شعارها على صدر صفحتها الرئيسية مع قدوم مناسبة عامة او خاصة بدولة معينة، كما تغيره للاحتفاء والتذكير بشخصيات احدثت اثرا في تاريخ المجتمعات والبشرية والانسانية او حتى دول، وذلك ضمن ما تسميه الشركة العالمية داخليا برسوم جوجل او بالانجليزية Doodles ،وهي كلمة تعني الرسومات او الخربشات ، ويقوم على هذه الفكرة الابداعية فريق متكامل يتبع الشركة العالمية، كما ا ناي مستخدم يمكنه ان يستعرض جميع الشعرات التي غيرتها الشركة منذ انطلاقتها من خلال موقع الكتروني متخصص برسومات او شعارات جوجل يحمل العنوان www.Doodle4Google.com

ويشير الموقع بأنّ تاريخ شعارات “غوغل” يرجع الى العام 1998 عندما لعب مؤسسا (جوجل) لاري بيدج وسيرجي بيرن في شعار الشركة للإشارة إلى حضورهما مهرجان في صحراء نيفادا.

وبعدها بسنوات – وتحديدا في العام 2000 تولى المهندس (دينيس هوانج) المشرف على المواقع في الشركة العالمية العمل على فكرة التصميمات الفنية للشعار، ويعمل معه فريق من المصممين والمبدعين، فضلا عن استخدامهم ومشاركتهم لجمهور المستخدمين حول العالم الافكار حول تغيير شعار الشركة الذي يعتبر اكثر الشعارات شهرة في العالم الرقمي.

وتسيطر شركة ” جوجل” على حصة الاسد من سوق محركات البحث حول العالم، وهي تقدم الى جانب خدمات البحث حزمة من الخدمات والمنتجات في مجال البريد الالكتروني والبيانات والهواتف الذكية وانظمتها وتطبيقاتها وتطبيقات الفيديو وخصوصا تطبيق او شركة ” يوتيوب” التي تتبع لها، الى جانب دخولها عالم شبكات التواصل الاجتماعي الاجهزة القابلة للارتداء وغيرها من التوجهات العالمية في قطاع تقنية المعلومات.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى