تطبيقات ذكية

أوبر تطلق خدماتها في عمّان

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أعلنت اليوم “أوبر”، الشركة المتخصصة بتطبيقات خدمات النقل عبر الهواتف الذكية، إطلاق خدماتها في عمّان. ويؤكّد هذا الإعلان على الشعبية التي يحصدها هذا التطبيق الذكي على الصعيد العالمي كما في الشرق الأوسط، مع العلم أنّ عمّان أصبحت المدينة رقم 300 للشركة عالمياً وذلك بعد خمس سنوات فقط على إطلاق الشركة عملياتها في سان فرانسيسكو عام 2010.

ويصرّح سيباستيان واكيم، المدير العام لـ”أوبر” في عمّان، قائلاً: “تحقق الشركة نمواً سريعاً جداً، ويعود ذلك بالتأكيد إلى اننا نقدّم خدمة تمتاز بالأمان والموثوقية في آن. وكانت عمّان السوق المثالي لتوسّعنا في الشرق الأوسط نظراً إلى الشريحة الكبيرة من الشباب والمجتمع المتنامي من مستخدمي التكنولوجيا، مما يجعل من هذه المدينة وجهة نابضة ومشوّقة لإطلاق عملياتنا.”

تعمل تكنولوجيا “أوبر” على تسهيل عملية تواصل الركّاب مع السائقين المرخّصين بفضل اتّفاقات تعقدها الشركة مع مزوّدي النقل القائمين في عمّان. ويمكن لكلّ شخص يرغب في الاستفادة من هذه الخدمة المبتكرة لطلب وسيلة نقل أن يقوم بتحميل تطبيق “أوبر” مجاناً عبر الرابط uber.com/app على هاتفه المتحرّك الذكي (آي فون، أندرويد، هواتف ويندوز، بلاكبيري) أو التسجيل عبر الموقع الإلكتروني  uber.com/go.

إنّ العملية بسيطة جداً ويمكن إتمامها في دقائق قليلة. فعندما يقوم الراكب بطلب سيارة، يظهر اسم السائق ورقم اللوحة على الشاشة كما يظهر مكان وجود السائق على الخريطة الخاصّة بالتطبيق. ويمكن أيضاً للركاب أن يتشاركوا مع عائلتهم الوقت المتوقّع لوصولهم إلى وجهتهم وكلّ ذلك من خلال التكنولوجيا التي يتضمّنها التطبيق. أمّا الدفع فيتمّ بواسطة بطاقات الاعتماد الخاصّة بالركاب، مع إمكانية تقسيم الفاتورة على عدد من الركّاب ممّا يجعل من تجربة النقل مع “أوبر” أكثر تميّزاً وسهولة.

وإلى جانب منح سكّان المدن خيارات أوسع للتنقل، تسعى “أوبر” إلى منح مزوّدي خدمات النقل فرصاً جديدة لتنمية أعمالهم من خلال الاستفادة من أوقات السائقين بمزيد من الكفاءة.

تجدر الإشارة إلى أنّ مستخدمي “أوبر” في عمّان يمكنهم الاستفادة من الرمز الترويجي UberLovesAmman للحصول على خدمة توصيل مجانية لمرة واحدة بقيمة قصوى تبلغ 15 دينار أردني، مع العلم أنّ هذا العرض يسري حتّى 2 مايو/أيار فقط. ونلفت إلى أنّ التزويد قد يكون محدوداً نوعاً ما خلال هذه الفترة التجريبية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى