اتصالات

لا جيل ثالث في اليمن وفلسطين

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

حلّل تقرير جديد أصدرته مجموعة المرشدين العرب (Arab Advisors Group) مؤخراً اسواق الاتصالات في 18 دولةً عربية هي: الجزائر، البحرين، مصر، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، موريتانيا، المغرب، عُمان، قطر، السعودية، تونس، الإمارات العربية المتحدة، اليمن، فلسطين، العراق، سوريا. واظهر البحث إلى أن دول الخليج العربي هي الأكثر تطوراً من ناحية انتشار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ووجود البنية التحتية الملائمة. ويعود تاخر الجيل الثالث في فلسطين الى عراقيل كبيرة من قبل الاحتلال الاسرائيلي.

 تعد أسواق قطر، والإمارات العربية المتحدة، والبحرين، والسعودية، والكويت وعُمان رائدة على مستوى الإقليم من ناحية وجود البنية التحتية لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتقديم خدمات الاتصالات. ويعود هذا التقدم إلى مستويات الدخل المرتفعة التي يرافقها وجود مشغلين متخصصين ومحترفين في القطاع بالإضافة إلى تحرير الأسواق، مما جعل أسواق هذه الدول تتصدر قائمة أسواق الاتصالات في المنطقة من ناحية البنية التحتية ونسب الانتشار.

من جهتها، أوضحت محللة الأبحاث الاولى في مجموعة “المرشدون العرب” داليا حداد أن “هناك منافسة قويّة في أسواق المنطقة، وهو ما يظهر جلياً في مستويات الانتشار العالية لخدمات الهاتف الخليوي في الأسواق، حيث تتمتع كل الدول العربية المشمولة في التقرير البالغ عددها 18 دولةً بمستويات انتشار تزيد عن 100 % باستثناء لبنان، واليمن، والعراق وفلسطين. بيد أن هناك تراجع في خدمات الهاتف الثابت بسبب ازدهار الخدمات الخليوية والتي تمثل بديلا في كثير من الاحيان للخدمات الثابتة”.

وأضافت الانسه داليا حداد أن “الدولتين الوحيدتين اللتين لم تطلقا خدمات الجيل الثالث حتى آذار 2015 هما فلسطين واليمن، ويعود تاخر الجيل الثالث في فلسطين الى عراقيل كبيرة من قبل الاحتلال الاسرائيلي.  بينما أطلقت كل من الجزائر، والبحرين، والأردن، والكويت، ولبنان، وعُمان، وقطر، والسعودية والإمارات العربية المتحدة خدمات الجيل الرابع”.

 

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى