ورحبت لاغارد التي كانت تتحدث في “منتدى المالية العامة في الدول العربية” بالاصلاحات “الواعدة” التي تبنتها بعض الدول العربية، لكنها شددت على وجوب اتخاذ المزيد من الخطوات للتغلب على مشكلات اقتصادية واجتماعية كبيرة.

وقالت إن اصلاح الإنفاق الحكومي يجب ان يركز على خفض الدعم الحكومي المكلف ورواتب القطاع العام مع تعزيز فعالية قطاعات مثل الصحة والتعليم والاستثمارات العامة.

وقالت لاغارد “ليس هناك حقيقة أي مبرر لمواصلة استخدام دعم الطاقة” مضيفة “إنه مكلف جدا”.

وشددت لاغارد على أهمية تطبيق اصلاحات صارمة ومعدل نمو أعلى، من أجل خلق وظائف للشباب العرب.

وقالت “إن البطالة بين الشباب هي الأعلى في العالم.. معدلها 25 بالمئة وتتعدى 30 بالمئة في تسع دول”، مضيفة “أكثر من 27 مليون شاب طامح سينضمون إلى سوق العمل في السنوات الخمس القادمة”.

سكاي نيوز