اتصالاتهواتف ذكية

هيئة الاتصالات تبث رسائل توعية حول خدمات التجوال الدولي

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي- ابراهيم المبيضين

نشرت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات مؤخرا محتوى توعوياً مهما حول موضوعات “التجوال الدولي” وذلك لارشاد وتوعية المستخدمين عن كيفيات استخدام هواتفهم الخلوية لدى سفرهم واشتراكهم في خدمات التجوال الدولي مرتفعة التكلفة.
واكدت الهيئة في رسائلها التوعوية هذه على اهمية الاستخدام الصحيح والامثل لخدمات الاتصالات في حالات السفر وخصوصا ان الكثير من الدول تفرض رسوما مرتفعة لخدمات التجوال الدولي، الامر الذي قد يعرض المستخدمين لتكاليف ومصاريف مادية اضافية قد تتسبب بها اخطاء او اجراءات قد يتكاسل او يتجاهلها المشترك في هذه الحالة.
وأوضحت هيئة الاتصالات في رسائلها التوعوية أن على المستخدم ان يقوم ببعض الاجراءات التي قد تجنبه الوقوع في خسارة او تكاليف اضافية، وخصوصا أن أسعار التجوال الدولي تعتبر مرتفعة وباهظة قياسا باسعار المكالمات المحلية.
يأتي ذلك في وقت تظهر فيه الارقام الرسمية ان قاعدة اشتراكات الخدمة الخلوية في الاردن تضم اليوم حوالي 11 مليون اشتراك بنسبة انشتار تصل الى 147 %، فيما يقدر عدد اشتراكات الانتنرت بحوالي 1.6 مليون اشتراك معظمها من الجيل الثالث، وبعدد مستخدمي للشبكة العنكبوتية يقدر بحوالي 5.6 مليون مستخدم بنسبة انتشار تقدر بحوالي 72 %.
الى ذلك قالت هيئة الاتصالات في رسالتها التوعوية حول خدمة التجوال الدولي (Roaming) بان على المشترك قبل سفره خارج المملكة، ان يبادر بالاتصال بمركز خدمات المشتركين العائد للشركة المعنية بتقديم خدمات الاتصالات أو زيارة احد المعارض التابعة لها للحصول على سعر (تعرفة) المكالمات على الشبكات المتوفرة في البلد المنوي سفرك إليه لاستقبال أو إرسال المكالمات والرسائل، حيث يختلف سعر المكالمة أو الرسالة وفقاً للشبكة التي يختارها.
وذكرت الهيئة في رسالتها: “اذا كان نوع خطك اشتراك بطاقات مدفوعة مسبقاً، فهو تلقائياً يشمل خدمة التجوال الدولي، وعليك في حال عدم رغبتك الاستفادة من هذه الخدمة الطلب من الشركة مزودة الخدمة الغاءها تجنباً لتحملك أية مبالغ مالية إضافية جراء هذه الخدمة”.
واضافت في رسالتها الى المشترك: “إذا كنت من مشتركي الخطوط المدفوعة لاحقا (خط الفاتورة/ Postpaid) اتصل بمزود الخدمة الخاص بك أو قم بزيارة معرض الشركة لتفعيل خدمة التجوال الدولي ودفع التأمينات اللازمة مقابل الاستفادة من هذه الخدمة”.
ودعت الهيئة المستخدم إلى ضبط هاتفه الخلوي يدويا على “الاختيار اليدوي للشبكة” أثناء التجوال الدولي حيث يمكّنه ذلك من اختيار الشبكة الانسب من حيث السعر والخدمة، كما دعته الى تفعيل تقنيةالـ (Wi-Fi) اثناء تجواله الدولي للحصول على خدمة الانترنت لتجنب تحمّل مبالغ طائلة جراء استخدام الانترنت من خلال خطه الخلوي أثناء التجوال.
واكدت أنّ على المشترك بان يقوم باغلاق خدمة ” التواجد الدائم على الإنترنت” على هاتفه الخلوي أثناء تجواله الدولي كونها باهظة جدا ، قد تكلفه مبالغ طائلة مقابل استخدام قليل.
ولدى وصول المستخدم الى وجهة سفره قالت الهيئة بانه سيلاحظ الامور التالية : ستقوم الشركة المزودة للخدمة المشترك بها في الاردن بإرسال رسالة نصية قصيرة ترحب بوصولك للبلد المضيف، كما وتعلمك عن رقم خدمات المشتركين أثناء التجوال الدولي وعن رقم السفارة الأردنية في البلد المضيف، وعن سعر (تعرفة) إرسال واستقبال المكالمات والرسائل القصيرة أثناء تجوالك الدولي خارج المملكة.
وذكرت: ” تقوم شركات الاتصالات العاملة في بعض البلدان المضيفة بارسال رسائل نصية للترحيب بك ولاعلامك عن تعرفة ارسال واستقبال المكالمات والرسائل القصيرة”.
واكدت بانه في حال استلام رسائل الترحيب الصادرة عن شركات الاتصالات العاملة في بعض البلدان المضيفة، يفضل (في حينها) أن يقوم المشترك باختيار شبكة احدى تلك الشركات والتي تناسب المشترك اسعار خدماتها ، قبل خضوعه للاختيار التلقائي لاحدى تلك الشبكات والتي قد لا تناسبك اسعارها.
وقالت: ” ان استخدامك لخدمة التجوال الدولي ترتّب عليك دفع جميع رسوم مكالماتك الواردة والصادرة”، مؤكدة على المستخدم بان يحاول اجراء مكالماته خارج اوقات الذروة.
وقالت هيئة الاتصالات بان على المشترك ان لا يتردد في حال وجود شكوى محقة له على أي من خدمات الاتصالات أو الانترنت، وعدم قيام الشركة مقدمة الخدمة بمعالجة الشكوى أو عدم اقتناعك بطبيعة الرد أو الحل، بالاتصال بها على الرقم المجاني (117000) من أي هاتف أرضي أو خلوي ليتم متابعتها وإيجاد الحلول المناسبة مع الشركة المزودة للخدمة.

المصدر : موقع صحيفة الغد الاردنية

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى