WISH 2015

مؤتمر “ويش” يطلق برنامج تسريع الحد من الوفيات التي يمكن تجنبها

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أطلق مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية “ويش”، إحدى المبادرات العالمية لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، اليوم “برنامج تسريع الرعاية الصحيّة الأكثر سلامة” بالتعاون مع جامعة إمبريال كوليدج لندن، وذلك بهدف مشاركة أفضل الممارسات العالمية في مجال الرعاية والعلاج من أجل تسريع إدخال التحسينات على الجانب المتعلق بسلامة المرضى.

وتحتل سلامة المرضى المرتبة الثالثة ضمن قائمة أكبر الأسباب المؤدية إلى الوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية، وهي تكبّد أمريكا تكاليف تصل إلى 1 تريليون دولار أمريكي سنويًا؛ إذ تودي الأخطاء المرتكبة أثناء العلاج بحياة 400 ألف شخص سنويًا، في حين يتعرض مريض واحد من بين كل 10 مرضى إلى أضرار صحية أثناء تلقي الرعاية الصحية في المستشفى

ويساهم الإخفاق في التعامل مع هذه الظاهرة، التي يتعاظم القلق بشأنها، في تكبيد أنظمة الرعاية الصحية خسائر بالغة وتكاليف باهظة؛ إذ تشير التقديرات إلى أن ثلث النفقات المخصصة لنظام الرعاية الصحية في الولايات المتحدة عام 2011 قد تمّ إهدارها[3]. وعلى الرغم من أن سلامة المرضى تُعَدّ مشكلة خطيرة في مجال الصحة العامة، إلا أن السياسات الوطنية والأجندات العالمية للدول كثيرًا ما تغفل عنها، فلا تعيرها القدر الكافي من الاهتمام.

ويأتي “برنامج تسريع الرعاية الصحيّة الأكثر سلامة”، والذي يمتدّ على فترة عام كامل، في إطار الاستجابة لهذا التحدي. ويتضمّن البرنامج تنظيم اجتماعات لعدد من مؤسسات الرعاية الصحية الدولية التي تسعى لمعالجة مشكلة التكلفة الباهظة التي يتكبدها العالم نتيجة تدني مستويات سلامة المرضى. ومن المقرر أن تقوم الجهات المشاركة في هذه الاجتماعات، بتبادل الرؤى والخبرات والمعلومات حول سلامة المرضى وذلك تمهيدًا لنشر تقرير عالمي حول هذا الموضوع مع نهاية المدّة الزمنية للبرنامج. وقد انضم إلى البرنامج حتى الآن 15 منظمة من القارات الست، ومن ضمنها مؤسسة حمد الطبية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى