اتصالات

ورشة عمل تتناول تعزيز نفاذ الأشخاص ذوي الإعاقة إلى خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي 

تعقد هيئة تنظيم قطاع الاتصالات اليوم ورشة عمل متخصصة حول “تعزيز نفاذ الأشخاص ذوي الإعاقة إلى خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات”، والتي يأتي انعقادها دعماً من الهيئة للمبادرة العربية الإقليمية للاتحاد الدولي للاتصالات الخاصة بالنفاذ إلى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة، وبمشاركة واسعة من منظمات المجتمع المحلي والجهات المختصة ذات العلاقة، بالإضافة إلى مشاركة الرابطة الدولية لمشغلي الهواتف المتنقلة GSMA، وشركات الاتصالات المتنقلة.

ويأتي انعقاد الورشة انطلاقاً من دور الهيئة في تعزيز وتفعيل المسؤولية المجتمعية تجاه جميع فئات المجتمع المحلي الأردني، ولرفع مستوى الوعي لدى الجهات المعنية بتعزيز وتسهيل نفاذ ذوي الإعاقة إلى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لغايات ضمان مشاركتهم الفاعلة وانخراطهم في مجالات الحياة المختلفة، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة أمام مؤسسات معنية بشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة لعرض احتياجاتهم ومتطلباتهم التي تسهّل نفاذهم إلى خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفي كلمته التي ألقاها في افتتاح الورشة، رحّب الرئيس التنفيذي للهيئة الدكتور المهندس غازي الجبور بالحضور وأشار إلى أن المبادرات الوطنية والإقليمية التي تُعنى بذوي الإعاقة تُعدّ من أهمّ السبل التي تساعد الدول على تذليل الصعوبات التي تواجهها من أجل تسهيل عمليات نفاذ ذوي الإعاقة إلى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، علماً بأن هذه الشريحة تشكل ما نسبته أكثر من 11% من المجتمع الأردني وحسب الأرقام الرسمية، لذلك ينبغي العمل على تصميم برامجَ ملموسةٍ، والقيام بنشاطات ميدانية على المستويين الوطني والإقليمي.

كما وأشار الجبور، أنه مع التطور التكنولوجي المتسارع، أضحت الهواتف الذكية هي المنصّات المفضلة لتعزيز خدمات التواصل والتنقل للأشخاص ذوي الإعاقة نتيجة استعمالها لخدمات الجيل الثالث والرابع وتكنولوجيات الـ Wi-Fi و الـ Bluetooth، الأمر الذي سيتيح لهذه الشريحة من المجتمع التفاعل النشط فيما بينها ومع مختلف هيئات المجتمع المدني.

ومن الجدير بالذكر، تناولت ورشة العمل استعراض عدد من المواضيع المتخصصة منها دور هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في دعم نفاذ الأشخاص ذوي الإعاقة إلى خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ودور المجلس الأعلى لحقوق المعاقين وقانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، واستعراض دور صناعة الهواتف المتنقلة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة من قِبل الرابطة الدولية لمشغلي الهواتف المتنقلة، كما وتم الحديث عن خدمة رقم الطوارئ 114، إضافة إلى استعراض دور وتجارب شركات الهواتف المتنقلة (زين، وأورانج، وأمنية) في هذا المجال.

كما وتم في الورشة استعراض قصصَ نجاحٍ تخصُّ مواءمة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للأشخاص ذوي الإعاقة، توضّح من خلالها الفرص والتحديات التي تواجه هذه الفئة من المجتمعات، والاحتياجات التي يأملوا توافرها في المستقبل القريب، والتي ترسّخ اندماجهم في مجتمعاتهم.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى