أخبار الشركات

إل جي تكشف عن ساعتها أوربان Urbane الذكية

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

كشفت شركة “إل جي إلكترونيكس” عن ساعتها الجديدة “أوربان LG Watch Urbane”، التي تعد أول جهاز فاخر ومعدني بالكامل يعمل بنظام أندرويد الخاصة بالأجهزة القابلة للارتداء، وذلك أثناء انعقاد المؤتمر العالمي للهواتف المتنقلة 2015.

وقد قامت “إل جي” بتصميم ساعتها الذكية لتجمع بين المظهر المتميز بأناقته، والمزايا المتقدمة، والتقنيات غير المسبوقة، والأداء العالي، الأمر الذي يجعلها الرفيق المثالي لمن يرغب بإضافة مظهر أنيق وتقنيات متقدمة لأسلوب حياته اليومي.

وتواصل ساعة “أوربان Urbane” الجديدة من “إل جي” السير على خطى الساعة “LG Watch R”، أول ساعة ذكية بشكل دائري بالكامل وبشاشة من نوع (P-OLED) أطلقتها “إل جي” خلال تشرين أول من العام الماضي 2014. وعلى الرغم من تصميم الساعة بشكل أخذ احتياجات المستخدم النشيط بالحسبان، إلا أنه تم تصميمها أيضاً بمظهر لتبدو أكثر جدية وأنحف من سابقتها ما يجعلها مثالية في يد الرجال أو النساء على حد سواء. وتمثل ساعة “أوربان” الأناقة الفاخرة، نظراً لقيام “إل جي” بتصميمها من خلال مزج عدة عناصر، قدمت عبرها المظهر الكلاسيكي الأنيق، والتقنيات الحديثة، بالإضافة إلى المزايا المبتكرة التي تعزز الراحة، وتجعل الساعة ملائمة للاستخدام اليومي، ما أسهم في مواصلة “إل جي” عملها على بمعاييرها العالية أصلاً مع ساعتها السابقة.

ولدى تصميمها لساعتها الجديدة “أوربان Urbane”، حافظت “إل جي” على قياس الشاشة الدائري ذاته 1.3 بوصة، وأيضاً نوع الشاشة (P-OLED) ، كما جعلت الحواف الجانبية للشاشة أصغر ما يمنحها مظهراً أجمل. وتمتلك الساعة كل السمات المميزة لساعة جميلة، ما يجعلها مثالية وإضافة عصرية لمن يضعها في يده.

هذا وقد اعتمدت “إل جي” في صنع الساعة على الفولاذ الذي لا يصدأ، لتقدمها باللونين الفضي والذهبي، مكملة أناقتها بحزام من الجلد الطبيعي مخاط بعناية لمنحها مظهراً كلاسيكياً. ويمكن استبدال الحزام بأي حزام واسع بقطر 22 ملم، ما يجعلها مثالية وملائمة لجميع المناسبات. ويعزز أداء الساعة واجهة استخدام سهلة لمسية، الأمر الذي يجعلها متوافقة مع الهواتف الذكية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد 4.3 والإصدارات التي بعده.

وبشكل مشابه للساعة “G Watch R” فإن أحدث منتجات “إل جي” من أجهزة أندرويد القابلة للارتداء تتضمن حساس لضربات القلب يقيس معدل نبضات قلب مرتديها، وفي هذه الساعة يظهر الوقت دائماً على شاشتها بإنارة خافتة ما يوفر من استهلاك البطارية، وفيها مزايا جديدة مثل سجل لآخر المكالمات وجهات الاتصال المفضلة ما يمكن المستخدم من مراجعة المكالمات الأخيرة والفائتة ومعرفة تفاصيل جهات الاتصال من دون تشغيل الهاتف الذكي.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “إل جي إلكترنيكس” للاتصالات المتنقلة، جونو تشو: “إن التصميم العصري لساعة إل جي (أوربان كلاسيك Urbane) والمزايا الذكية التي تتمتع بها تجعل منها الساعة المثالية التي تكمل أخواتها G Watch و G Watch Rاللتان صممتا لتكونا أجهزة فعالة ذات تصميم عفوي غير رسمي. إن ساعة (أوربان Urbane) تمثل جزءاً مهماً من استراتيجيتنا لتطوير الأجهزة القابلة للارتداء التي نتعامل معها كإضافات للاستخدام اليومي وليس أجهزة إلكترونية شخصية.”

ومن أهم مواصفات الساعة الأساسية احتوائها على طقم الرقاقات Qualcomm® Snapdragon™ 400 بتردد 1.2 جيجاهيرتز، وعلى شاشة قياس 1.3 بوصة من النوع P-OLED (320×320) بيكسل بكثافة 245 بيكسل للبوصة وبأبعاد تبلغ 45.5 × 52.2 × 10.9 ملم، بالإضافة لذاكرة: 4 جيجابايت من النوع eMMC /512 ميجابايت رام من نوع LPDDR2، وبطارية بقوة 410 ميلي أمبير للساعة، وعلى حساسات بـ 9 محاور (الدوران / التسارع / البوصلة)، ومقياس للضغط الجوي، ومقياس نبضات القلب PPG، والمقاومة للغبار والماء (IP67).

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى