تكنولوجيا

انخفاض الإيرادات الفصلية لـ”إتش بي” بسبب ضعف الطلب على خدماتها

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أعلنَت شركةُ “هيوليت باكارد –إتش بي” الأميركية لتكنولوجيا المعلومات، أنَّ إيراداتها الفصلية انخفضَت بنسبة 4.7% خلال الربع السنوي المنتهي في 31 كانون الثاني الماضي، بسبب ضعف الطلب على خدماتها من الشركات والعملاء.
وتراجعَ صافي دخل الشركة إلى 1.37 مليار دولار أو 73 سنتاً للسهم الواحد من 1.43 مليار دولار أو 74 سنتاً، خلال الفترة عينها من العام الماضي.
وسجَّلَت “إتش بي” إيرادات بمقدار 26.84 مليار دولار من 28.15 ملياراً خلال الربع السنوي المنتهي في 31 كانون الثاني 2014، ومقارنةً بالتوقعات التي أشارَت إلى إيرادات بمقدار 27.38 ملياراً.
وكانَت الشركةُ قد أعلنَت في تشرين الأول نيتها الإنقسام إلى شركتين منفصلتين في 2015، إذ يتم فصل وحداتها المتخصصة في أجهزة الحاسب والطباعة من نشاطاتها.
وحذَّرَت الشركةُ الأميركية من أثر ارتفاع الدولار، وتوقّعت تحقيق أرباح معدلة تراوح بين 84 و88 سنتاً للسهم.
وعلى مدار 2015، تتوقَّع “إتش بي” أرباحاً بين 3.53 و3.73 دولارات للسهم الواحد، ما يُعدُّ دون توقعاتها السابقة، بمقدار 30 سنتاً.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى