خاصمقالات

الإنترنت…. التقنية التي لا يغمض لها جفن

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين

مع مضينا في إنجاز مهام حياتنا اليومية وأعمالنا، كثيرا ما نتوقف كبشر في فترات زمنية مختلفة للراحة أو التأمل والتفكير، أو لتناول الطعام، او التنقل بين مكان واخر، او لممارسة عادات وسلوكيات يومية تميّز كل منّا ، حتى ينتهي يومنا بخلودنا للنوم، لكن في كل هذه الفترات الزمنية التي نعبرها – حتى في أوقات راحتنا و نومنا- فشبكة الإنترنت تبقى مستيقظة دون نوم… ببساطة فالشبكة العنكبوتية لا يغمض لها جفن….!!!

وتشهد شبكة الانترنت – في كل يوم، في كل ساعة، وكل دقيقة وثانية – تدفقاً مستمراً للبيانات والمعلومات المرتبطة بنا وبغيرنا من البشر المستخدمين لهذه الشبكة عبر مختلف التطبيقات والخدمات : إيميلات، تعليقات، محادثات، صور وفيديوهات عبر ” فيسبوك “، تغريدات عبر ” تويتر “، تواصل عبر “واتساب” و ” تانجو” و ” سكايب “، شراء وبيع عبر مواقع التجارة الالكترونية، والقائمة تطول.

وحجوم هذه البيانات المتدفقة أخذة في النمو، مع انضمام اعداد جديدة في كل وقت للاشتراك ولإستخدام الانترنت عبر اجهزة الحواسيب والأجهزة الذكية.

ومنذ انطلاقة الإنترنت قبل نحو اربعة عقود، وهي تشهد نموا وتوسعا في الاستخدام في مختلف ارجاء العالم، لدرجة أنّ الخبراء صنفواهذه الشبكة بانها أكبر المنصات التي جرى من خلالها تداول أكبر حجم للبيانات في التاريخ، وقد تضاعف حجم هذه البيانات بشكل لافت خلال اخر عشر سنوات مع دخول شبكات الاتصالات المتنقلة عريضة النطاق، وتوسع استخدام الهواتف الذكية.

لقد حاولت رصد ارقام مذهلة تدلّل على التدفق المستمر للبيانات في كل حين – ومن مصادر مختلفة- وهي أرقام تؤشّر بوضوح على ارتباطنا الشديد بشبكة الانترنت، واعتمادنا عليها في تواصلنا الاجتماعي او لتسيير أمور العمل ضمن قاعدة مستخدمين عالمية للإنترنت تتجاوز اليوم مستوى 3 مليار مستخدم.

وتظهر الدراسات العالمية انه جرى بيع 2.5 الف هاتف ذكي عالميا في كل دقيقة من عام 2014، كما ان كل دقيقة من العام المنصرم كانت تشهد بيع 436 جهاز تابلت.

وفي العام 2014 شهدت قاعدة مستخدمي الانترنت دخول حوالي 316 مليون مستخدم جديد، ما يعني دخول اكثر من 600 مستخدم جديد للانترنت في الدقيقة.

ولا تتوقف الحركة عبر شبكات التواصل الاجتماعي حيث اصبح الناس اكثر ارتباطا بحساباتهم على هذه الشبكات، لدرجةان” فيسبوك” شهدت في العام 2014 اكثر من 600 الف عملية دخول في الدقيقة الواحدة، في الوقت الذي بث فيه مستخدمو “تويتر” 433 الف تغريدة في كل دقيقة.

ويتزايد اعتماد مستخدمي الهواتف الذكية على تطبيق التراسل الفوري ” واتساب” الذي اعلن بداية العام انه يتعامل مع 30 مليار رسالة في كل يوم ، ما يعني تدفق 21 مليون رسالة عبر ” واتساب” في كل دقيقة.

كما ان حاجة الناس تتزايد للبحث عن المعلومة، اذ شهد محرك البحث الاكثر شهرة حول العالم ” جوجل” اكثر من 4 ملايين عملية بحث في كل دقيقة من عام 2014، فيما يشهد موقع ” يوتيوب” تحميل حوالي 306 ساعة من الفيديوهات في كل دقيقة.

وتظهر ارقام التجارة الالكترونية ان موقع ” أمازون” يشهد اكثر من 80 الف عملية بيع في كل دقيقة.

هذه الارقام مجرد أمثلة على ما يجري على الإنترنت في كل دقيقة، وهي مرشحة للتضاعف في ظل تسابق أسواق الاتصالات حول العالم لادخال الاجيال المتقدمة من الانترنت عريض النطاق، وزيادة اقبال الناس على اقتناء الاجهزة الذكية.

وأن معظم ما جرى ذكره من مؤشرات حول تدفق البيانات عبر الإنترنت يصنف ضمن مفهوم ” Big Data” اي البيانات الضخمة التي اوجدت صناعات جديدة تقوم على تحليل بياناتنا التي لا تتوقف عن التدفق، لتساعد صناع القرار في كافة القطاعات الاقتصادية على إتخاذ القرارات الاقتصادية الهامة لا سيما في مجال التسويق والإعلان.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى