أخبار الشركاتتكنولوجيا

“مايكروسوفت الأردن” تنظّم فعالية بعنوان “استخدام الحوسبة السحابية لقيادة الأعمال

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

نظّمت شركة “مايكروسوفت الأردن” فعاليّة على مدى ثلاثة أيام، حول أهمية استخدام تقنية الحوسبة السحابية ونظام “Microsoft Azure” في المؤسسات تحت عنوان “استخدام الحوسبة السحابية لقيادة الأعمال Lead Towards the Cloud”، حضرها مجموعة كبيرة من المدراء العامين والرؤساء التنفيذيين للشركات من مختلف القطاعات إلى جانب عدد من الشركات الصغيرة والمتوسطة.
وقد عُقدت فعاليات اليوم الأول في فندق الفورسيزونز في عمّان، حيث تضمّنت عروضاً تقديمية ومناقشات حول الدور الحيوي الذي تؤديه تقنية الحوسبة السحابية ونظام “Microsoft Azure” في تسريع وتيرة أعمال الشركات ورفع مستوى إنتاجيتها. كذلك تحدّث خلال الفعاليّة كل من سامر عوجان، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة أرامكس، وخالد عبدو، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة “الطبي Altibbi” والتي تعدّ أكبر شبكة طبية على الإنترنت في الوطن العربي، عن الخبرات والتجارب الشخصية التي خاضتها الشركتان والمتعلقة بتطبيق هذه التقنية، والميزات العديدة التي حصلوا عليها بما يشمل تقليص الكلف وتوفير الأمان والحماية للمعلومات، إلى جانب تحسين الكفاءة والحفاظ على استدامة الأعمال.
أما جدول أعمال اليومين الثاني والثالث فقد اشتمل على ورشات عمل تدريبية عُقدت في مكاتب شركة “مايكروسوفت الأردن”، حيث هدفت إلى تقديم التدريب التقني اللازم حول تقنية الحوسبة السحابية ونظام “Microsoft Azure”، بما يتضمن إطلاع المشاركين على المعدات والمهارات اللازمة لدمج مواقعهم الإلكترونية بالسحابة، إلى جانب منح النصح والإرشاد حول أفضل الأدوات التي يمكن استخدامها للارتقاء بمستوى أعمالهم.
وحول تنظيم هذا الحدث علّق حسين ملحس، المدير العام في شركة “مايكروسوفت الأردن” قائلاً: “لا يمكننا أن ن
غفل عن الدور الهام الذي تقوم به تقنية الحوسبة السحابية في رفع مستوى الكفاءة والإنتاجية في المؤسسات على اختلاف قطاعاتها، وهو أمر تتبناه كافة الشركات لتواكب التوجه العالمي بهذا الصدد وبالتالي لتصبح قادرة على النمو وتحقيق الاستدامة في القطاع الذي تعمل فيه، وقد ظهر ذلك جلياً من خلال منصة “الحوسبة السحابية الوطنية” التي تقوم الشركة بتنفيذها مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات منذ العام الماضي، والتي تهدف إلى زيادة الفعالية والإنتاجية في مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية وتوفير نظام موحّد لإدارة أداء هذه المؤسسات على الصعيد الوطني. ومن هذا المنطلق ارتأينا إقامة هذه الفعاليّة التي نهدف من خلالها إلى إظهار أهمية توظيف تقنيات الحوسبة السحابية في أعمال الشركات، ومدى توفر هذه التقنيات أمام كافة الشركات في المملكة بغض النظر عن حجمها أو القطاع الذي تعمل فيه، وسهولة الوصول إليها والإفادة منها.”
ومن الجدير بالذكر أن نظام الحوسبة السحابية من “مايكروسوفت” يمثّل منصة عالمية مرنة تدعم عدداً كبيراً من اللغات والأدوات وأطر العمل. أما نظام “Microsoft Azure” فهو عبارة عن منصة للحوسبة السحابية من “مايكروسوفت”، تُستخدم لتشغيل التطبيقات وحفظ البيانات في السحابة الإلكترونية، ويتم إدارتها ومراقبتها من قبل الشركة بالنيابة عن المستخدم في مراكز بياناتها، حيث يقوم المستخدم بالدفع مقابل ما يستخدمه حسب تعرفة الاستخدام وبشكل دوري.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى