اقتصاد

كيف تتأثر الأسهم بقرار رفع الفائدة في الولايات المتحدة بصورة متباينة؟

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

يكونُ أحياناً الأداء التاريخي للأسهم مؤشراً إلى ما قد يحدثُ في المستقبل، وانطلاقاً من هنا، فإنَّ رفع الإحتياطي الفيدرالي معدّل الفائدة في وقت لاحق هذه السّنة، لن يؤثر في كلّ الأسهم بصورة متكافئة.
ويوضحُ الرسم البياني، الذي قدَّمتهُ وكالةُ “بلومبرغ”، متوسط أداء الأسهم في قطاعات مختلفة قبل وبعد أحدث قرارات اتخذها البنك المركزي الأميركي برفع معدّلات الفائدة في السابق في خلال شباط 1994، حزيران 1999، وحزيران 2004.
ويظهر متوسط أداء الأسهم في الـ6 أشهر السابقة لقرارات رفع الفائدة باللون البرتقالي في الرسم، أما اللون الأزرق فيوضحُ متوسط الأداء في الأشهر الـ6 التالية للقرار.
ويتضح أنَّ أسهم قطاع التكنولوجيا المدرجة في مؤشر “ستاندرد أند بورز 500” هي الأفضل أداءً سواء قبل أو بعد قرار رفع الاحتياطي الفيدرالي للفائدة في متوسط الفترات الـ3 الماضية.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى