أخبار الشركات

كيف تستثمر “آبل” ملياراتها؟

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

تمتلكُ شركة “آبل” الأميركية سيولة نقدية ضخمة واستثمارات بقيمة 178 مليار دولار، ولكن كيف تستثمر صانعة “الآيباد” و”الآيفون” ذلك المال؟
هذا التساؤل حاولَ تقرير موقع “يو إس إيه توداي” الإجابة عنه.

أوضحَ التقريرُ أنَّ الوحدة التابعة لصانعة الآيباد” والآيفون “بريبارن” “Braeburn”، التي يقعُ مقرها في “رينو”، هي التي تدير استثمارات “آبل”.
وقالَ نائبُ الرئيس والمحلّل لدى وكالة التصنيف الائتماني “موديز” جيرالد غرانوفسكي، إنَّ “بريبارن” هي وحدة مملوكة بالكامل لـ “آبل”، ومسؤوليتها الأساسية إدارة أصول الشركة، مضيفاً أنَّ تلك الوحدة تتعاقد مع كبرى شركات الإستثمار المصرفي لإدارة أموال الشركة.
وقد أفصحت “آبل”، من خلال وثائق قدّمتها للجهات التنظيمية، عن كيفية توزيع الشركة أموالها، والتي كشفت عن أنَّ السندات التي تصدرها الشركات هي أكبر حيازاتها، إذ تستحوذُ على 91.8 مليار دولار من محفظتها الإجمالية البالغة 178 ملياراً.
بينما جاءت سندات الخزانة الأميركية كثاني أكبر استثمارات “آبل”، إذ تصلُ نسبتها إلى 20% من المحفظة أو 35.1 ملياراً.
في سياقٍ متّصل، أشارَ غرانوفسكي إلى أنَّ هدف “آبل” ليس المضاربة على الأوراق المالية، بل المحافظة على أموالها، وفي حين يطلقُ البعض على “بريبارن” تسمية “صندوق تحوط”، أوضحَ أنَّها لا تستخدمُ أساليب التحوط لإدارة الأخطار والضرائب لذلك فإنَّها ليست بمثابة “صندوق تحوط” بالمعنى الشائع للكلمة.
توازياً، أوضحَ أنَّ “بريبارن” لا تنخرطُ في ذلك النوع من نشاط المضاربة، الذي يحاول الحصول على مكاسب ضخمة.
أخيراً، أشارَ تقريرُ “يو إس إيه توداي” إلى أنَّهُ في واقع الأمر، أوضحَت “آبل” أن لديها صافي خسائر غير محققة بلغَت 833 مليون دولار في محفظتها في 27 كانون الأول 2014.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى