غير مصنف

الجهاز اللوحي ” التابلت” Tablet

شارك هذا الموضوع:

إنّ الجهاز اللوحي ” التابلت” هو ببساطة عبارة عن حاسوب، ولكنه يحمل خواص وصفات تجعله متنقلاً سهل الاستخدام، فهو عبارة عن حالة تطوّر لأجهزة الحواسيب المحمولة ” اللاب توب”، ليمثّل الحالة الوسطية بين الكمبيوترات المحمولة والهواتف الخلوية الذكية.
ويزيد حجم شاشة جهاز ” التابلت” عن حجم شاشة الهاتف الذكي، ما يسمح بتجربة أفضل في بعض الاستخدامات، فضلا عما يتمتع به الجهاز من صغر في الحجم يسمح بنقله بسهولة، فيما يوفر كل الخدمات التي تجعل المستخدم متصلا دائما بالإنترنت والتطبيقات.
وتعمل الاجهزة اللوحية كما هي الهواتف الذكية وفقا لانظمة تشغيل متنوعة منها : نظام تشغيل “الاي اوه اس”، ونظام تشغيل ” الاندرويد”، وغيرهما ، كما يوفر خاصية الكتابة على الشاشة بقلم خاص به أو بالأصبع في بعض الموديلات على ما يسمة بشاشات اللمس.
وعرّفت موسوعة ” ويكيبيديا” الالكترونية الحاسب اللوحي على انه حاسوب محمول صغير أكبر من الهاتف المحمول حجماً يعمل بواحد من عدة تقنيات تسمح باللمس على الشاشة، وتسمح بعض الشاشات باستعمال قلم رقمي إلا أن البعض الآخر تسمح بخاصية اللمس المتعدد ، بدلا عن الفأرة ولوحة المفاتيح التقليدية في الحواسب.
ومن أشهر الاجهزة اللوحية التي يجري تداولها واستخدامها عالميا : سلسلة أجهزة ” الأيباد” التي تتبع شركة ” ابل” العالمية، وسلسلة اجهزة ” الجالاكسي نوت” من شركة ” سامسونج” العالمية، واجهزة ” جوجل نيكسوس” من جوجل والعاملة بنظام تشغيل ” الاندرويد”، دهاز ” سيرفيس برو” من شركة ” مايكروسوفت” ، وغيرها من الاجهزة التي تعمل على انتاجها وتسويقها شركات مثل ” سوني”، ” لينوفو”، وغيرها.

وتتوقع دراسة عالمية محايدة ان تسجل مبيعات الأجهزة اللوحية الذكية حول العالم حوالي 233 مليون جهاز خلال العام الحالي ، بنسبة ارتفاع تصل الى 8 %، وذلك لدى المقارنة بعدد الأجهزة اللوحية التي جرى شحنها وبيعها خلال العام السابق 2014 والتي بلغت وقتها حوالي 216 مليون جهاز.
وبالنسبة للأجهزة اللوحية، ما يزال انتشارها في بداياته محليا؛ حيث لا توجد أرقام كثيرة حول انتشار هذه الأجهزة، سوى ما ظهر في بيانات دائرة الإحصاءات العامة عن انتشار التكنولوجيا في منازل الأردنيين ضمن المسح الذي غطى العام 2012؛ حيث أظهرت الاحصاءات وقتها أنّ نسبة تصل الى 1.3 % فقط من الأسر الأردنية تقتني وتستخدم الأجهزة اللوحية التي تشهد طفرة وانتشارا متزايدا في أسواق أوروبا وأميركا.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى