شبكات اجتماعية

«تسو».. شبكة تواصل تمنحك ثمناً لمشاركاتك

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

منذ نحو عام دخلت شبكة التواصل الاجتماعي «تسو» Tsu المنافسة في هذا القطاع الذي طبع عالم التقنية في الأعوام الأخيرة، وحققت انتشاراً لافتاً بالنظر لما تقدمه الشبكة الجديدة من أرباح لمستخدميها خلافاً لمنافساتها، تويتر وفيسبوك وانستغرام.

وقد تمكنت شبكة «تسو» للتواصل الاجتماعي من جذب أكثر من مليون مشترك خلال 5 أسابيع من انطلاقها، وهو الأمر الذي لم يتمكن فيسبوك (أكثر من مليار مشترك حاليا) من تحقيقه إلا خلال 10 أشهر.

وبحسب موقع سكاي نيوز فقد أسست شبكة التواصل الاجتماعي «تسو» في 2013 من قبل مجموعة من رواد الأعمال هم سيباستيان سوبزاك ودرو جينسبورغ وتيباولت بولينغر وجوناثان ليوين، واتخذت الشركة من نيويورك مقرا لها.

ولا يحتاج الانضمام إلى شبكة «تسو» أكثر من إدخال المعلومات الأساسية واختيار اسم مستخدم (متوفر) وتأكيد الرغبة بالاشتراك عبر البريد الإلكتروني.

كما يمكن لكل مشترك جديد في شبكة التواصل إرسال دعوة إلى أصدقائه للانضمام إلى «تسو» وبذلك يكون هؤلاء سبباً لربح المال في ما بعد.

واللافت أن بالإمكان اعتماد موقع فيسبوك وتويتر للحصول على مزيد من المتابعين والأصدقاء، من خلال مشاركة منشوراتهم على «تسو» عبر تلك الشبكات التي تعج بملايين المستخدمين.

ومن المعلوم أن كل شبكات التواصل الاجتماعي تعتمد على الإعلانات لجني الأرباح، حيث يكسب فيسبوك ملايين الدولارات كل يوم مقابل الإعلانات التي تراها على صفحتك، دون أن يكون لك في ذلك ناقة ولا جمل، إذ إن فيسبوك يتعامل مع المستخدم كسلعة فقط ولا يشاركه الأرباح.

إلا أن شبكة «تسو» رأت أن مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي يجب أن يكون لهم حصة من تلك الأرباح التي تجنيها من الإعلانات، عندما يقومون بمشاركتها لأصدقائهم.

تنشر شبكة «تسو» إعلانات تجارية مع كل مادة يقوم المستخدم بنشرها على شبكة التواصل الاجتماعي، سواء كانت صورة أو فيديو، وتزداد أرباح المستخدم بعدد المرات التي تمت فيها مشاركة ذلك المحتوى.

المصدر: البيان الاماراتية

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى