اقتصادتكنولوجيا

كبار السن والسياح تحديان أمام نظام الدفوعات الإلكتروني

شارك هذا الموضوع:

#عربي

لا يخلو التحول الشامل تجاه المدفوعات الإلكترونية في السويد من تحديات، منها القلق بشأن تكيف نحو 1.8 مليون متقاعد، من إجمالي السكان البالغ عددهم 10 ملايين نسمة، مع هذا التغيير.

وقالت جوانا هولن من «المنظمة السويدية الوطنية للمتقاعدين»: «يشعر العديد من المسنين بالاستبعاد، حين يحتاجون إلى استخدام البطاقات أو الهاتف المحمول لركوب حافلة أو استخدام دورات المياه العامة».

وأضافت أن نسبة 50% فقط من أعضاء المنظمة يستخدمون بطاقات النقود بشكل دائم، في حين لا يستخدمها أبداً 7% منهم، داعية الحكومة إلى بعض التمهل في تطبيق الاتجاه الجديد.

وإضافة إلى المسنين، فإن ثورة المدفوعات الرقمية تمثل تحدياً للسياح في السويد الذين يحتاجون إلى شراء تذاكر مدفوعة مسبقاً، أو هاتف محمول مسجل من أجل ركوب حافلة في العاصمة.

وإذا ما كانت حوادث السرقة والسطو من المخاوف المصاحبة لتداول الأموال النقدية، فإن الخوف من الاحتيال وسرقة البيانات يُرافق التحول تجاه نظم الدفع الإلكتروني.

وبحسب الخبير الأمني، بيورن إريكسون، فإن بيانات «المجلس الوطني السويدي لمنع الجريمة» تُشير إلى ارتفاع معدلات الاحتيال بأكثر من الضعف خلال العقد الماضي.

وفي ما يتعلق بالتأثير المحتمل لما كشف عنه المتعاقد السابق مع «وكالة الأمن القومي» الأميركية، إدوارد سنودن، والشعور العام بعدم الراحة إزاء إمكانية تتبع الشركات الكبيرة لمختلف الأنشطة الإلكترونية للفرد، قال إريكسون: «يعتمد معظم السويديين على (النظام)، ونادراً ما أسمع أحداً يتحدث عن سنودن والظروف المحيطة بالأمر بعد الآن».

المصدر: دبي – الإمارات اليوم

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى