أخبار الشركات

سامسونج ودار كريستي تكشفان عن نسخة خاصة من التلفزيون المقوس بتقنية ال UHD

شارك هذا الموضوع:

أعلنت سامسونج الكترونيكس عن شراكتها مع دار كريستي لعرض تلفزيون سامسونج المقوس بتقنية الUHD حجم 78 أنش بالمزاد. فهذا التلفاز يعد تحفة فنية جميلة تجمع بين التكنولوجيا المبتكرة مع التصميم المعقد، وسوف يعرض على الملأ أثناء عرض دار كريستي هونغ كونغ لمزيدات الخريف بدءً من 20 تشرين الثاني وسيتم التبرع بحصيلة مبلغ البيع إلى جمعية أوربيس (Orbis)، وهي منظمة غير حكومية عالمية هدفها تحسين الحصول على عناية بصحة العين عالية الجودة.
وعبر السيد كيه كيه بارك، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس المبيعات والتسويق، لوحدة شاشات العرض المرئي بشركة سامسونج الكترونيكس: “إن تلفزيون سامسونج المقوس بتقنية ال UHD هو إبداع الفني، ولكن هذا التعاون مع سانغ يانغ هونغ يرفع منه ليجعل منه عملاً فنياً حقيقياً”، وأضاف “يعد التلفزيون أمر رئيسي في كل بيت، ونحن متحمسون لمشاركتنا هذا العمل الفني مع عملاء دار كريستي في هونغ كونغ. فالتلفزيون هو جزء من كل الثقافات ونأمل أن يستطيع الجميع التمتع بمشاهدة ذلك. ونحن فخورون جداً بدعم جمعية أوربيس (Orbis)، لأنها تعمل من أجل الوقاية وعلاج أسباب العمى الذي يمكن تجنبه”.
وقد كلفت سامسونج السيد هونغ وذلك لخبرته في تقنية Ottchil، وهي عبارة عن تقنية كورية لرسم اللوحات بالورنيش والتي يعود تاريخها إلى العصر الحجري الحديث، ولقدرته على تطبيق شكل من أشكال الفن التقليدي على المواد الحديثة. فتماماً كاستخدام الفن للحفاظ على القطع الأثرية القديمة القيمة، استخدام هونج تقنية الOttchil تم بشكل متعمد ورمزي – للحفاظ على اللحظات الهامة من وسائل الترفيه التي قدمها التلفاز.
وتم تصميم التلفزيون المتطورة من قبل الفنان الكوري، سانغ يانغ هونغ باستلهام موضوع “ذكرى التلفزيون”. حيث سيضم مشاهد خالدة شاركها التلفزيون مع الجمهور، والتي يتم جعلها إقرب إلى الحياة من خلال لوحات الذهب المطلي المعقدة على الواجهة الخلفية للتلفزيون.
وقال السيد اريك تشانغ، نائب رئيس دار كريستي في اسيا “نحن نبحث دوماً عن القطع المتميزة، وقد قدمت سامسونج بحق قطعة فنية فريدة من نوعها بتلفازها ال UHD المقوس”، وأضاف “فالتصميم يأسر الألباب، ونحن متحمسون لتقديم مثل هذا المنتج الفريد – وهو أول منتج الكتروني منزلي للمزاد – لضيوفنا وعملائنا”.
سوف يتم عرض تلفزيون الUHD المقوس ضمن مجموعة قطع فنية أخرى لفنانين آسيوين رائدين في مركز هونغ كونغ للمؤتمرات والمعارض، ابتداءً من 20 تشرين الثاني.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى