ريادة

“إرنست ويونغ الأردن” تطلق جائزة روّاد الأعمال لعام 2014

شارك هذا الموضوع:

أعلنت شركة إرنست ويونغ “EY” الأردن عن إطلاق “جائزة روّاد الأعمال” لعام 2014 للسنة الخامسة على التوالي، والتي يتم تنظيمها سنوياً في المملكة تحت رعاية صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.

وتسعى جائزة “رواد الأعمال” إلى الاحتفاء بالرياديين المبدعين الذين ساهموا في تأسيس أعمال ناجحة في الأردن ويستمرون بقيادتها، حيث تتمتع هذه الأعمال بروح الريادة، وتؤثر بفاعلية في تنمية الاقتصاد المحلي. وتنقسم الجائزة إلى فئتين، هما فئة “ريادي العام” التي تحتفي برواد الأعمال الناجحين الذين يلهمون الآخرين برؤيتهم المستقبلية ومهاراتهم القيادية وإنجازاتهم الاستثنائية، وفئة “الريادي الواعد” التي تكرّم الرياديين الذين نجحوا في تأسيس شركات ناشئة تعدّ نموذجاً في الابتكار والتطور. وسيتاح للفائز بجائزة “ريادي العام” فرصة تمثيل الأردن في الحفل العالمي لجائزة “روّاد الأعمال العالمية” الذي سيقام في مدينة مونتي كارلو في شهر حزيران 2015، والتنافس مع مرشحين من أكثر من 60 دولة على لقب “رائد الأعمال العالمي”.

وإلى جانب جائزتي “الريادي العام”  و”الريادي الواعد”، ستمنح EY الأردن “جائزة شركة إرنست ويونغ للتميز لأفضل شركة عائلية”، وهي جائزة تقديرية أطلقتها عام 2013 بهدف تكريم إحدى الأسر العريقة وإنجازاتها على مدى سنوات عملها في السوق الأردني، ومساهمتها في خلق فرص العمل للأردنيين والنهوض بالاقتصاد الوطني.

وكانت جائزة رواد الأعمال قد انطلقت منذ 28 عاماً في مجموعة من الدول التي ارتفع عددها لتضم حالياً أكثر من 145 مدينة في 60 بلداً حول العالم، وبذلك تكون “جائزة رواد الأعمال” الجائزة العالمية الأولى والوحيدة التي تحتفي بالرياديين الذين أسسوا مشاريع ناجحة تساهم في إحداث تغييرات إيجابية في الجوانب الاجتماعية والاقتصادية حول العالم.

وتعليقاً على إطلاق الجائزة، قال وضاح برقاوي، الشريك والمسؤول عن جائزة رواد الأعمال في EY الأردن: “على مدى السنوات الخمس الماضية، عملت “جائزة رواد الأعمال” في الأردن كمنصة ديناميكية متجددة تجمع أبرز قادة الأعمال الذين أصبحوا أمثلة يحتذى بها في إلهام الرياديين الشباب في المملكة. ونحن في EYنؤمن بأنه من واجبنا تسليط الضوء على قصص نجاح هؤلاء الأفراد اللامعين، ممّن يؤدون دوراً حيوياً في دفع عجلة التنمية الاقتصادية من خلال خلق وظائف العمل للشباب.”

وللمشاركة في المسابقة، فإنه يتوجّب على المرشحين من فئة “ريادي العام” أن يكونوا رياديين ناجحين على مدى فترة من الزمن وأن يكونوا من مالكي أو مؤسسي شركات قائمة بحد ذاتها – وليست شركات تابعة أو فروعاً لشركات- لفترة لا تقل عن خمس سنوات، وأن يكونوا مسؤولين بصورة مباشرة عن عمليات الشركة اليومية وعن نجاحها، كما يشترط امتلاكهم حصةً كبيرة في هذه الشركات التي يجب أن تضم 30 موظفاً على الأقل، على أن تتخذ الشركة من الأردن منطلقاً لأعمالها أو تكون قد أطلقت أعمالها من الأردن أو لديها مقر رئيسي أو عمليات في الأردن، إلى جانب قدرة الشركة على تحقيق الربح المالي.

أما بالنسبة لجائزة “الريادي الواعد” فيجب على المرشحين أن يكونوا قد قدّموا فكرة مبتكرة للسوق، وأن يكونوا من مالكي أو مؤسسي شركات قائمة بحد ذاتها تتمتع باستقرار مادي (سواء فيما يخصّ الإيراد أو الدعم التمويلي)، وليست شركات تابعة أو فروعاً لشركات. كذلك يشترط أن يكونوا مسؤولين بصورة مباشرة عن عمليات الشركة اليومية وعن نجاحها، فضلاً عن ضرورة امتلاك حصة كبيرة في هذه الشركة التي يجب أن يكون قد مضى على تأسيسها أكثر من سنتين، وأن تضمّ 10 موظفين كحد أدنى، على أن تتخذ الشركة من الأردن منطلقاً لأعمالها أو تكون قد أطلقت أعمالها من الأردن أو لديها مقر رئيسي أو عمليات في الأردن.

تجدر الإشارة إلى أنه يمكن الترشّح عن أي من الفئتين كأفراد أو كفريق إداري يضم ثلاثة أشخاص كحد أعلى، كما أن الدعوة مفتوحة لمن يرغب بترشيح نفسه، علماً بأن الترشيح مجاني. ويمكن للراغبين في الحصول على طلب التقديم إرسال رسالة إلكترونية إلى عنوان البريد الإلكتروني التالي: jordan.eoy@jo.ey.com، علماً بأن آخر موعد لاستلام الطلبات معبأة بالكامل هو 15 كانون الثاني 2015.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى