الرئيسيةسيارات

أطفال الأردن يتألقون في مسابقة تويوتا “ارسم سيارة الأحلام” السابعة عشرة عن منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى

هاشتاق عربي – في إنجاز مبهر يُبرز إبداعات أطفال الأردن ومواهبهم، تمكّن الطفل وسيم العوضات والطفلة تاريم الشوّا من الفوز في مسابقة تويوتا “ارسم سيارة الأحلام” لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بنسختها السابعة عشرة، وذلك بعد فوزهما عن فئتيْهما في فعاليات المسابقة التي أطلقتها المركزية تويوتا في الأردن، وتأهلّ عمليهما الفنييْن للمنافسة على المستوى الإقليمي.
وكان قد أُعلِن عن فوز وسيم العوضات عن فئة الأطفال بعمر أقل من 7 أعوام، وتاريم الشوّا عن فئة الأطفال بعمر 8-11 عامًا من بين آلاف الأطفال المشاركين في المسابقة من مختلف أنحاء المنطقة، وكُرِّما في حفل توزيع الجوائز عبر الإنترنت الذي أقيم يوم السبت الأول من حزيران بحضور مسؤولين من شركة تويوتا موتور كوربوريشن Toyota Motor Corporation، والأطفال الفائزين وأولياء أمورهم، بالإضافة إلى ممثلين عن وكلاء تويوتا في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.
تناول العملان الفنيّان للطفليْن أحلامهما لمستقبل حلول النقل، إذ رسم وسيم سيارة تويوتا تحارب التلوث البيئي بكل أشكاله وحيثما وُجِد: في البحر، وعلى الأرض، وفي الهواء؛ إذ إنّ بإمكانها أن تتحول إلى مركبة جوية قادرة على إزالة التلوث. أمّا تاريم، فقد رسمت وسيلة نقل وآلة زمن في آنٍ معًا، فهي تنقل الناس بين الماضي والحاضر والمستقبل، ليتمكنوا من تصحيح أخطائهم والتعلّم منها مستقبلًا في وقف الحروب وتحقيق العدالة والسلام على الأرض، كما أنّها تحمي الحيوانات والمخلوقات من الانقراض.
وبهذه المناسبة، قال نديم حداد، المدير التنفيذي لـ “مجموعة المركزية”: “نبارك للطفلين الموهوبين وسيم العوضات وتاريم الشوّا هذا الإنجاز المميز الذي يعكس مواهب أطفال الأردن وإبداعاتهم في تخيّل وسائل النقل في المستقبل”.
وأضاف: “في كُل عام، تفتح تويوتا باب المشاركة في مسابقة “ارسم سيارة الأحلام” للأطفال من جميع أنحاء العالم، ليشاركوا أفكارهم وإبداعاتهم حول مستقبل التنقل من خلال رسم سيارات أحلامهم. ونتطلع لاستمرار تقديم هذه المسابقة لنُسهِم في رعاية الجيل القادم من المخترعين والمفكرين والحالمين”.
بإمكان المهتمين البقاء على اطّلاع بآخر أخبار المركزية تويوتا ومستجداتها وأحدث فعالياتها وشراكاتها في مختلف المجالات من خلال متابعة الصفحة الرسمية على منصات فيسبوك وإنستغرام ويوتيوب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى