الرئيسيةعملات إلكترونية

“بيتكوين” تتراجع 3.8% لتصل إلى ما دون 58 ألف دولار

هاشتاق عربي

انخفضت عملة بيتكوين المشفرة، الأربعاء، لليوم الثالث على التوالي، بعد أن سجلت في أبريل/نيسان أسوأ أداء شهري منذ أواخر 2022، وذلك وسط ترقب لقرار مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) بشأن سعر الفائدة وصدور بيانات رئيسية من سوق العمل الأميركية.

وهبطت قيمة العملة المشفرة الأكثر تداولا في العالم بنحو 16%في أبريل/نيسان متأثرة بعملية جني أرباح من المستثمرين بعد ارتفاع هائل إلى مستويات غير مسبوقة تخطت 70 ألف دولار.

وتراجعت بيتكوين بنحو 3.8% إلى 57481 دولارا في أحدث التداولات، وهو أدنى مستوى للعملة المشفرة منذ أواخر فبراير/شباط، بينما خسرت إيثريوم نحو 2.6% لتهبط إلى 2884 دولارا وهو أدنى مستوى منذ منتصف أبريل/نيسان.

ومن غير المتوقع أن يجري المركزي الأميركي أي تغيير في سعر الفائدة في وقت لاحق كما أصبح المستثمرون أكثر ميلا إلى أن البنك المركزي قد لا يخفض أسعار الفائدة على الإطلاق هذا العام، مما وجه ضربة للأصول الحساسة لأسعار الفائدة مثل العملات المشفرة وأسهم الأسواق الناشئة والسندات والسلع الأساسية.

قال مدير شريك في شركة” X – PAY” د. محمد عبد المطلب ، تراجعات العملات المشفرة و خاصة البيتكوين التي تكبدت خسارة في أبريل بأكثر من 15% كانت متوقعة.

وأضاف عبد المطلب في مقابلة مع “العربية Business ” إن هذه التراجعات طبيعية جدا،لأن عملة بيتكوين تصعد بشكل مستمر منذ نحو 5 أشهر بدون تراجع لإعادة اختبار مستويات الدعم وهذا أمر غير معتاد بالنسبة لبيتكوين ، وعادة عندما يحدث التراجع يكون بين 30 و40 % من المستوى القياسي الذي وصلته.

أضاف أن بيتكوين حاليا في الدورة الرابعة من عمليات التنصيف وفي المرات السابقة كان يتبعها انخفاض في مستوى السعر ليتراوح بين 30 و40% من أعلى مستوى وصلته.

ذكر أن قطاع العملات غير المشفرة كان غير منظم و بدون تشريعات أو قوانين حاكمة وكان من الطبيعى وجود مشكلات تتعلق بعمليات غسل أموال أو نصب واحتيال.

وأضاف ” القطاع المالي دائما ما يحدث به عمليات غير قانونية سواء كانت بعملات مشفرة أو عادية، مشيرا إلى أن بعض المحاكمات لموسسي منصات تداول للعملات المشفرة أدت إلى وجود تشريعات منظمة للسوق ما يشجع المستثمرين الكبار على دخول السوق بجانب المتداولين الأوائل في السوق”.

وقال إن بعض الأشخاص الذين يخضعون لمحاكمات بسبب مخالفات ربما لم تكن متعمدة وهو ما ينطبق على حالة مؤسس باينانس “تشانغبينغ تشاو”.

وأوضح عبد المطلب أن معظم دول العالم المؤثرة اقتصاديا بات لديها تشريعات للعملات المشفرة إما تم تطبيقها أو قيد الإعداد للتطبيق خلال العامين المقبلين وهذا أمرجيد للسوق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى