مسؤولية اجتماعية

أورنج الأردن تطلق برنامجاً تدريبياً حول دور التقنيات الحديثة في الزراعة المستدامة ومكافحة غزو الجراد الصحراوي

هاشتاق عربي – أعلنت أورنج الأردن عن إطلاق برنامجها التدريبي الهادف إلى تعزيز حلول الزراعة المستدامة المدعومة بالتقنيات الحديثة مثل الجيل الخامس، وإنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي حيث سيسلط الخبراء والمدربون الضوء على أفضل الممارسات العالمية في التصدي للتحديات التي تواجه القطاع الزراعي وطرق تطويرها.
ويعد هذا البرنامج التدريبي، والممتد على مدار شهرين، بمثابة رحلة تحولية يخوض غمارها المشاركون من مهندسين وخبراء ورواد أعمال ومبدعين، لتوظيف التكنولوجيا في إعادة صياغة مفهوم تقنيات الزراعة المستدامة، والتغلب على غزو الجراد الصحراوي والذي يعد واحداً من أكبر التحديات التي تواجهها المناطق الزراعية حول العالم.
ويواجه الأردن خاصة في مناطق وادي الأردن ووادي عربة، هذا التحدي الناجم عن الطبيعة القاحلة التي تستقطب الجراد الصحراوي ما يؤدي إلى تدمير المحاصيل و يؤثر بالتالي على الإنتاج الزراعي والأمن الغذائي في الأردن والمنطقة.
ويقدم نخبة من الخبراء ورشات تدريبية تتمحور حول عدد من المواضيع الهامة مثل الابتكار، وتقنيات التصنيع الرقمي، وتجربة المستخدم، وإنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي، والجيل الخامس وذلك في جرعة تدريبية مكثفة على مدار 3 أيام في الأسبوع.
وأكدت أورنج الأردن أهمية هذا البرنامج التدريبي الهادف إلى إيجاد حلول حقيقية وفعالة مدعومة بالتكنولوجيا في واحد من أكثر القطاعات الحيوية، وذلك انطلاقاً من إيمان الشركة بقوة التقنيات الحديثة، وأهمية دعم الابتكار في القطاعات المختلفة وتحفيز الأفكار والمشاريع المبتكرة المتسقة مع الاتجاهات العالمية.
ويركز هذا البرنامج الرائد على تزويد المشاركين بالمعارف المتمثلة في الطريقة المثلى لإيجاد حلول لمكافحة غزو الجراد الصحراوي عن طريق التكنولوجيا، مع العلم بأن الأفكار المبتكرة للمشاريع سيتم استعراضها خلال الحفل الختامي الذي يعد تتويجاً لهذه الجهود الهادفة إلى إعادة تشكيل مستقبل الزراعة المستدامة.
ومن الجدير بالذكر أن أورنج الأردن تحرص على تعزيز الثقافة الرقمية وتنمية مهارات الشابات والشباب، في مجالات مختلفة بهدف تعزيز مساهمتهم المجتمعية المدعومة بالتكنولوجيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى