أخبار الشركاتالرئيسية

“سامسونغ” تعتزم جلب مزايا الذكاء الاصطناعي لساعاتها الذكية

هاشتاق عربي

أكدت شركة سامسونغ عزمها جلب مزايا الذكاء الاصطناعي Galaxy AI إلى مجموعة متنوعة من الأجهزة، بما في ذلك الأجهزة القابلة للارتداء. يأتي هذا القرار بعد إطلاق الشركة لأول هواتفها الذكية المدعومة بتقنية Galaxy AI، وهي Galaxy S24 و +Galaxy S24 و Galaxy S24 Ultra، الشهر الماضي، حيث نالت هذه الهواتف استحسانًا واسعًا.

وتسعى سامسونغ لتوسيع نطاق التطبيقات لتقنية Galaxy AI، حيث صرّح روه تاي مون، مدير قسم تجربة الأجهزة المحمولة، بأن الشركة تعتزم جلب هذه المزايا الذكية إلى منتجاتها المستقبلية في مجال الأجهزة القابلة للارتداء.

وتهدف سامسونج إلى استخدام الذكاء الاصطناعي لتعزيز مجال الصحة الرقمية، وتفتح بذلك بابًا جديدًا لتجارب صحية متقدمة وذكية.

هذا، بالإضافة إلى التعاون المخطط له مع شركاء رائدين في مجال الذكاء الاصطناعي لتحسين منتجاتها المستقبلية.

الشركة لم تكشف بالكثير عن المزايا القادمة، ومن المتوقع أن تظهر لأول مرة مع سلسلة Galaxy Ring و Galaxy Watch 7 القادمة، في النصف الثاني من هذا العام. قد يتم إطلاق الجهازين القابلين للارتداء في الربع الثالث من عام 2024 بجانب Galaxy Z Flip 6 و Galaxy Z Fold 6 في حدث Galaxy Unpacked القادم.

تحسنت سامسونج مزايا تتبع اللياقة البدنية والصحة والدقة من خلال ساعاتها الذكية خلال السنوات القليلة الماضية، وقد انتقلت مع Galaxy Watch 4 إلى نظام التشغيل Wear OS، مما أدى إلى جلب المزيد من التطبيقات والتكاملات.

الشركة دخلت في شراكات مع الجامعات والشركات لتحسين أداء ساعاتها الذكية، ويمكن للأشخاص الآن الحصول على إجابات أسرع من البيانات التي تجمعها ساعاتها الذكية باستخدام الذكاء الاصطناعي.

روه تاي مون أكد أن الذكاء الاصطناعي سيحدث ثورة في هواتف سامسونج الذكية وفي الصناعة بأكملها، وأشار إلى أنها تمتلك العديد من المفاهيم والأفكار لتحقيقها في الواقع.

وفيما يتعلق بالتحديات، أكد أنه يجب وضعها في الاعتبار، بما في ذلك حقوق الملكية الفكرية، ودعا الشركات إلى التعاون بشكل مفتوح في مجال الذكاء الاصطناعي، مع التأكيد على التزام سامسونج بتعزيز خصوصية وأمان أجهزة جالاكسي.

المصدر: تك عربي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى