الذكاء الاصطناعيالرئيسية

“لينوفو” تتعاون مع “بايدو” لتعزيز قدرات الذكاء الاصطناعي

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

بايدو ولينوفو يعلنان عن شراكة استراتيجية لإدماج تقنيتهما للذكاء الاصطناعي التوليدي في هواتف لينوفو الذكية. تهدف الشراكة إلى توفير تجارب مستخدم محسّنة من خلال استخدام نموذج اللغة الكبير Ernie الخاص بـ بايدو. يأتي هذا التعاون في إطار سعي بايدو لاستكشاف تطبيقات عملية لتقنيتها للذكاء الاصطناعي. يعتبر هذا التحالف مشابهاً للتعاون السابق بين بايدو وسامسونج وهونر.

شركة لينوفو، التي تبيع هواتف تحمل علامتها التجارية بالإضافة إلى العلامة التجارية موتورولا، ستضمن توفير نموذج Ernie في تطبيقات المتصفح ومتجر التطبيقات لأجهزتها. يأتي هذا التعاون في وقت يشهد فيه سوق الهواتف الذكية طلباً متزايداً على الميزات التي تقدمها تقنيات الذكاء الاصطناعي التوليدي، مثل الترجمة في الوقت الفعلي وروبوتات الدردشة.

تُعَدُّ جوجل من بين الشركات الرائدة في تقديم هواتف ذكية تعتمد على الذكاء الاصطناعي، من خلال هواتف Pixel وتقنيات الذكاء الاصطناعي السحابية. وتشير التقارير إلى أن آبل تعمل أيضًا على إدخال نماذج الذكاء الاصطناعي التوليدي إلى آيفون.

وتتوقع شركة الأبحاث كاناليس أن يبلغ مشتريات الهواتف الذكية التي تدعم الذكاء الاصطناعي حوالي 5% من المبيعات العالمية في عام 2024، مما يعادل حوالي 60 مليون جهاز. وعليه، يبقى السوق الصيني مركزًا رئيسيًا للشركات الصينية في هذا المجال، نظرًا لعدم توافر خدمات الذكاء الاصطناعي من الشركات الأمريكية في الصين.

تعكس هذه الشراكة بين بايدو ولينوفو اهتمام الشركات بتطوير تطبيقات عملية لتقنيات الذكاء الاصطناعي. ومن المتوقع أن يساهم هذا التعاون في تقديم تجارب مستخدم محسّنة وإثراء مزايا الهواتف الذكية بتقنيات الذكاء الاصطناعي.

المصدر: تك عربي

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى