اتصالاتالرئيسية

كيف يمكن حماية المستخدمين من هجمات رموز الاستجابة السريعة؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

يبتكر المجرمون الإلكترونيون كل يوم طرقا متقدمة لاستغلال ضعف أنظمة الأمان والتسلل إلى حسابات المستخدمين، ومن أبرز الطرق الحديثة التي يستخدمها القراصنة هي استغلال رموز الاستجابة السريعة QR codes وCAPTCHA لتنفيذ هجماتهم.
وتستخدم رموز الاستجابة السريعة QR codes في التسويق والتواصل ونقل المعلومات بسهولة من خلال المسح الضوئي باستخدام الهواتف الذكية، ومع زيادة استخدامها، بدأ القراصنة يستغلونها لأغراضهم الخبيثة عن طريق إخفاء روابط ضارة داخل رموز الاستجابة السريعة، حيث يمكن للمهاجمين تجاوز مرشحات البريد الإلكتروني والأمان الأخرى التي تعتمد بشكل أساسي على اكتشاف النصوص الاحتيالية، ولتعزيز فاعلية هذه الهجمات تعجز الأدوات الأمنية عن فك شفرة رموز الاستجابة السريعة، ما يجعلها اختيارا شائعا بين القراصنة الإلكترونيين.
كما أن تقنية CAPTCHA تستخدم للتحقق من هوية المستخدم كبشري وليس كروبوت، ومع ذلك، استطاع القراصنة الإلكترونيون استغلال هذه التقنية لمصلحتهم، حيث يستخدمونها لإخفاء نماذج جمع البيانات الخبيثة على المواقع الوهمية، عن طريق إنشاء مئات من أسماء النطاقات وتنفيذها عبر إخفاء هذه النماذج عن أنظمة الأمان التلقائي، ما يجعلها صعبة التعرف عليها بوساطة العنكبوتات وأدوات الكشف التلقائي الأخرى.
ولحماية المستخدمين من هجمات رموز الاستجابة السريعة QR codes وهجمات وCAPTCHA، يجب عليهم التحقق من المصدر، فقبل مسح أي رمز استجابة سريعة، يجب التحقق من مصدره وتجنب مسح الرموز الغامضة أو التي تأتي من مصادر غير موثوقة والتي قد تكون الرسائل الاحتيالية أو الرموز المشبوهة تحاول توجيهك إلى مواقع ضارة أو جمع معلومات شخصية، إلى جانب استخدم تطبيقات موثوقة، فيجب القيام بتثبيت تطبيق موثوق لمسح رموز الاستجابة السريعة والتي تعمل على فحص الرموز والروابط المدمجة للتأكد من عدم وجود تهديدات.
كما يجب الحذر من الروابط الغريبة، فقبل الضغط على أي رابط مرفق برمز الاستجابة السريعة، من الضروري القيام بمعاينة الرابط والتحقق من صحته، فقد يحاول القراصنة توجيه المستخدم إلى مواقع وهمية تستهدف سرقة معلوماته الشخصية أو تنفيذ هجمات أخرى.
ومن الضروري أن يقوم المستخدمون بالتعرف على كيفية التعرف على CAPTCHA الحقيقي، حيث قد تحاول بعض الهجمات تقليد CAPTCHA الحقيقي لجمع معلومات المستخدم الشخصية أو تجاوز أنظمة الأمان، لذلك يجب إجراء الاختبارات بعناية والتحقق من العناصر المطلوبة بدقة، وزيادة الوعي الأمني وتعلم المزيد عن أحدث أساليب الهجمات واستغلال رموز الاستجابة السريعة وCAPTCHA، والتأكد دائما من تحديث البرامج الأمنية على أجهزة المستخدم الخاصة، حيث إن تحديث الأنظمة والتطبيقات يساعد على سد الثغرات الأمنية وتقديم حماية أفضل ضد الهجمات الجديدة.
ويجب الحذر من المشاركة، فلا يجب على المستخدم مشاركة رموز الاستجابة السريعة أو إدخال CAPTCHA إلا عندما يكون واثقا من مصدرها وهدفها، وتجنب نشر الرموز أو الصور المشبوهة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
عندما يتعلق الأمر بحماية المستخدمين لأنفسهم من هجمات رموز الاستجابة السريعة وCAPTCHA، فإن التوعية والحذر هما المفتاح، وتجب مواكبة أساليب القراصنة الإلكترونيين الذين يستغلون التقنيات الحديثة لتنفيذ هجماتهم، لتجنب لوقوع ضحية لهذه الهجمات عن طريق اتخاذ الاحتياطات اللازمة والتحقق من الروابط والمصادر والاعتماد على تطبيقات أمنية موثوقة والحذر والوعي.

صحيفة الاقتصادية السعودية

صحيفة عربية سعودية متخصصة باخبار الاقتصاد العالمي و الخليجي و السعودي و كل ما يخص أسواق الأسهم و الطاقة و العقارات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى