أخبار الشركاتالرئيسية

تطوير أدوات جديدة لتشغيل الألعاب من حواسيب “ويندوز” إلى “ماك”

هاشتاق عربي

كشفت شركة آبل عن مجموعة جديدة من الأدوات التي تساعد المطورين على تشغيل الألعاب من حواسيب ويندوز إلى ماك بسهولة، وفقًا لما أعلنته في مؤتمرها السنوي للمطورين WWDC 2023 بالتزامن مع تقديم نظام ماك الجديد macOS Sonoma.

وتوفر مجموعة الأدوات بيئة محاكاة تسمح للمطورين بتشغيل ألعاب ويندوز الحالية من غير تعديل على أجهزة ماك، وذلك لتقييم مدى جودة تشغيل اللعبة على نظام macOS قبل كتابة أي كود برمجي.

وتساعد مجموعة أدوات آبل الجديدة أيضًا في إعادة كتابة أكواد الألعاب بشكل سريع، لتختصر شهورًا من العمل، بالإضافة إلى تبسيط عملية تحويل التظليل والرسومات الخاصة بالألعاب، كما تسمح للمطورين برؤية نتائجهم في غضون أيامٍ قليلة، لتوفر عليهم الكثير من الوقت والجهد اللازمين لتحويل الألعاب من ويندوز إلى ماك.

وتتيح آبل إصداراً تجريبياً من مجموعة الأدوات الجديدة للتنزيل من الموقع الرسمي المخصص للمطورين، بالإضافة إلى سلسلة من مقاطع الفيديو الإرشادية التي تشرح كيفية جلب الألعاب إلى ماك باستخدام تقنيات وأدوات الألعاب التي باتت متاحة الآن للمطورين.

وقدمت آبل أيضًا وضع الألعاب Game Mode في نظام macOS Sonoma، من أجل تحسين تجربة اللعب في أجهزة ماك، إذ يعمل على توجيه أداء معالج الرسوميات والمعالج الرئيسي إلى الألعاب بشكل مؤقت عند تشغيلها، وكذلك تقليل وقت التأخير عند توصيل سماعات AirPods أو أجهزة التحكم في الألعاب لاسلكيًا، وسيعمل وضع الألعاب مع كافة الألعاب المتوفرة حاليًا، ومن ذلك الألعاب التي ستصدر مستقبلًا.

وستساهم التغييرات الجديدة من آبل في تشجيع المطورين على توفير نسخٍ من ألعابهم ﻷجهزة ماك، وكذلك زيادة أعداد الألعاب المتوفرة أمام المستخدمين، الأمر الذي قد يغير الصورة النمطية عن أجهزة ماك أنها فقط مخصصة لإنجاز الأعمال، وليس تشغيل الألعاب، علمًا بأن لها مواصفات قوية تمكنها من تشغيل الألعاب بفاعلية كبيرة.

وسوف يصدر نظام تشغيل macOS Sonoma في خريف العام الجاري مع العديد من المزايا الأخرى المنتظرة، مثل إضافة أدوات الويدجت إلى سطح المكتب، وشاشات التوقف الجديدة، وتحسين تجربة مكالمات الفيديو، وتجربة تصفح الإنترنت عبر متصفح سفاري، وغيرها من المزايا الجديدة.

المصدر: تك عربي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى