أخبار الشركاتالرئيسية

من هي ليندا ياكرينو التي ينتظرها “تويتر”؟

هاشتاق عربي

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، إيلون ماسك، الخميس، إنه تعيين رئيسة تنفيذية جديدة لشبكة التواصل الاجتماعي التي يملكها، وأنها ستبدأ العمل في غضون ستة أسابيع تقريبا.

ولم يكشف ماسك عن اسم المرشحة لهذا المنصب، لكن صحيفة وول ستريت جورنال نقلت عن مصادر مطلعة أن ليندا ياكرينو، مديرة الإعلانات في “أن بي سي يونيفيرسال” هي من اختارها ماسك لهذا المنصب.

وقال ماسك في تغريدة: “سينتقل دوري إلى منصب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي ومسؤول التكنولوجيا، والإشراف على المنتجات والبرامج وأجهزة الكمبيوتر”.

وتعمل ياكرينو منذ أكثر من عقد مديرة للإعلانات والشراكات العالمية، ولها دور كبير في إيجاد “أفضل الطرق لقياس فعالية الإعلانات” بحسب الصحيفة، ناهيك عن دورها في إطلاق خدمة “بيكوك” للبث.

ويأتي إعلان ماسك عن رئيسة تنفيذية جديدة قبل أيام من أحد أكبر المؤتمرات الترويجية السنوية التي تجريها “أن بي سي يونيفيرسال” في نيويورك.

وقال متحدث من “أن بي سي يونيفيرسال” للصحيفة إن ياكرينو تجري “تدريبات متتالية” للحدث المنتظر. حيث ستقوم بإقناع أصحاب العلامات التجارية الكبرى بالالتزام بشراء إعلانات بمليارات الدولارات في المواسم المقبلة.

وتشرف ياكارينو على نحو 13 مليار دولار من عائدات الإعلانات السنوية، ولها علاقات وثيقة مع وكالات التسويق والإعلانات الكبرى حول العالم، ويعرف عنها مهاراتها في التفاوض، ويصفها عاملون في صناعة الإعلانات بـ”المطرقة المخملية”.

وبعد شراء ماسك لتويتر أحجم نحو 37 شركة من كبار المعلنين عن الإعلان خلال الربع الأول من العام، بحسب بيانات “سيسنور تاور”.

ومن المرجح أن تهدئ هذه الخطوة مخاوف مستثمري تسلا، الذين كانوا قلقين بشكل متزايد من الوقت الذي يخصصه ماسك لإحداث تغييرات في شبكة تويتر، بحسب وكالة رويترز.

وكان ماسك قال في نوفمبر إنه يتوقع تقليص وقته في تويتر والعثور في النهاية على رئيس تنفيذي جديد لإدارة شركة التواصل الاجتماعي.

وشهد أول أسبوعين بعد شراء ماسك تويتر في أكتوبر تغيرات سريعة. فسرعان ما أقال باراج أغراوال، الرئيس التنفيذي السابق لتويتر، وغيره من كبار القادة قبل أن يسرح نصف موظفيه في نوفمبر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى