منوعات

تعرف على رائد الفضاء العربي الأول الذي يسير في الفضاء

هاشتاق عربي

بات الإماراتي، سلطان النيادي، الموجود في محطة الفضاء الدولية، أول رائد فضاء عربي يسير في الفضاء.

ونشرت الإدارة الوطنية الأميركية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، بثًا مباشرًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بها، لمهمتها بقيادة النيادي وزميله رائد الفضاء ستيفن بوي، وهما يتحركان في الفضاء ويعملان على صيانة وتحديث محطة الفضاء الدولية.

وقبل تحقيق إنجازه بالسير في الفضاء، كتب النيادي عبر حسابه على تويتر، أنه خاض تدريبات مكثفة استمرت لأكثر من 3 سنوات استعدادا “لهذه المهمة التي تتطلب تركيزا ودقة”.

وتستغرق مهمة النيادي وبوي، خارج المحطة الدولية نحو ساعات، وذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام)، أنهما سيغيران وحدة خاصة بترددات الراديو وهي جزء من نظام الاتصالات “إس-باند” في محطة الفضاء الدولية.

وتمتد مهمة النيادي (41 عاما) لستة أشهر، بعدما انطلقت في فبراير الماضي بواسطة صاروخ شركة سبيس إكس “فالكون 9”.

يكون بذلك النيادي ثاني إماراتي يذهب في رحلة إلى الفضاء، بعد مواطنه هزاع المنصوري الذي استمر لثمانية أشهر في رحلة بمحطة الفضاء الدولية في عام 2019.

ونقلت وكالة فرانس برس، تصريحات سابقة للنيادي قبل بدء رحلته، وقال فيها: “الفترة (ستة أشهر) قد تبدو طويلة ولكن الجدول مزدحم”، مشيرا إلى أنه سيجري دراسات كثيرة من بينها دراسات حول “تأثير انعدام الجاذبية على اجسام البشر” تحضيرا لمهمات مستقبلية.

وكانت الإمارات قد تقدمت بخطوات متسارعة في مجال استكشاف الفضاء، ونجحت محاولتها في أن تكون أول دولة عربية تصل إلى كوكب المريخ بعدما نجح مسبار “الأمل” عام 2021 في دخول مدار الكوكب الأحمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى