أخبار الشركاتالرئيسية

تعرف على منافس “تويتر” الجديد

هاشتاق عربي

تحاول منصة تويتر مجددا فرض عقبات جديدة أمام المستخدمين عن التفاعل مع أي خدمة منافسة، وخلال الأسبوع الماضي فرضت قيودا مؤقتة على نشر تغريدات تحتوي على روابط لمنصة التواصل الاجتماعي صابستاك المتخصصة في نشر الرسائل الإخبارية والمواد الصحفية.

وجاءت القيود التي فرضتها منصة تويتر المملوكة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك والتي تم رفعها بعد انتقادات قوية، بعد أيام من إعلان صابستاك إطلاق خدمة نوتس التي يمكن أن تنافس تويتر.

يذكر أن منصة صابستاك تسمح لأي مستخدم بنشر نصوصه وتسويق نفسه كرسائل إخبارية على قائمة مشتركين في خدمته الإخبارية.

ويمكن لمستخدمي المنصة تصفح مجموعة متنوعة من المقالات من ناشرين مختلفين بالإضافة إلى الاشتراك لقراءة المنشورات والرسائل الإخبارية والمقالات عبر البريد الإلكتروني.

ولاحظ مستخدمو تويتر في الأسبوع الماضي أن المشاركات التي تحتوي على روابط من منصة صابستاك لا يمكن إعادة بثها ولا التعليق عليها. كما تم إخفاء الروابط نفسها خلف عبارة تحذيرية تقول إنها مصنفة باعتبارها غير آمنة.

وبعد ذلك نشر ماسك تغريدة قال فيها إن تويتر حظر روابط صابستاك عن طريق الخطأ وأنه يمكن الوصول إلى هذه الروابط بصورة طبيعية.

من ناحيتها قالت منصة صابستاك إن خدمة نوتس تستهدف توفير مجال جديد من خلال منصة بالاشتراك، وليست كمنافس لشبكات الإنترنت الموجودة.

ورغم ذلك كشف العرض الأولي لخدمة نوتس أنها تبث المشاركات والاقتباسات والتعليقات والصور والروابط بطريقة تشبه بشدة منصة تويتر، مع خيارات التعبير عن الإعجاب والتعليق والمشاركة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى