الرئيسيةسيارات

“هوندا” تستدعي 563 ألف سيارة من أمريكا والسبب

هاشتاق عربي

قالت شركة هوندا اليوم الخميس إنها ستسحب 563 ألف سيارة رياضية متعددة الأغراض من طراز سي.آر-في تم بيعها بالفعل أو تم تسجيل بيعها في الولايات الأمريكية باردة المناخ لأن أملاح الطرق قد تؤدي إلى تآكل التصميم وربما إلى إنفصال ذراع الجر الخلفية.

وبحسب “رويترز” يشمل السحب سيارات سي.آر-في من عام 2007 حتى عام 2011 في 22 ولاية ومقاطعة كولومبيا، حيث يتم استخدام ملح الطرق اعتياديا. ويقوم التجار بفحص وتركيب دعامات أو إصلاح للتصميم الخلفي مجانا إذا اقتصى الأمر.

وقالت الشركة في ملف تقدمت به إلى الإدارة الوطنية لسلامة السير على الطرق السريعة إنها قد تعرض إعادة شراء المركبات التي يتم سحبها بحسب درجة الضرر.

وقالت هوندا إن عملية الإصلاح بعد السحب ليست جاهزة بعد. وقالت إنها تلقت 61 شكوى من عملاء أمريكيين، لكن لم ترد تقارير عن وفيات أو إصابات ترتبط بقرار السحب.

وأصدرت هوندا طلب سحب نحو 84 ألف سيارة من طراز سي.آر-في من كندا عام 2019 بسبب المشكلة نفسها.

لكن الشركة قالت إنها في عام 2019 اعتقدت أن معدل صدأ التصميم الخلفي لا يؤثر على السلامة في العمر الافتراضي للمركبات في الولايات المتحدة بسبب قلة الطرق غير المعبدة وانخفاض كميات الملح المستخدمة في إذابة الجليد.

وفي عام 2020، أعادت هوندا شراء سيارة أمريكية بعد ملاحظة صدأ في التصميم الخلفي وبدأت في التحقيق في المشكلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى