الرئيسيةدولي

الرئيس التنفيذي لشركة “آبل” يمدح دور الصين في الابتكارات التكنولوجية

هاشتاق عربي

أفادت تقارير لوسائل إعلام صينية بأن الرئيس التنفيذي لشركة آبل (تيم كوك) أشاد، خلال زيارته الحالية إلى الصين، بالابتكارات المتسارعة التي تشهدها البلاد وبعلاقاتها الطويلة مع آبل.

ويزور (كوك) بكين لحضور منتدى التنمية الصيني، وهو حدث تنظمه الحكومة، ويعقد مرة أخرى بكامل قوته بعد أن أنهت البلاد قيودها الصارمة الخاصة بفيروس (كوفيد-19) أواخر العام الماضي.

وإلى جانب كوك، يحضر الحدث كبار المسؤولين الحكوميين، وكذلك الرؤساء التنفيذيون لشركات، مثل: (فايزر) Pfizer، و(بي إتش بي) BHP.

ووفقًا لوكالة رويترز، نقلت صحيفة (ذا بيبر) The Paper الإخبارية عن كوك قوله: «الابتكار يتطور بسرعة في الصين وأعتقد أنه سيتطور بوتيرة سريعة».

وتأتي زيارة (كوك) إلى الصين وسط تصاعد التوترات بين بكين وواشنطن، وقد كانت شركة آبل تتطلع إلى تقليل اعتمادها في سلسلة التوريد على الصين، وإلى نقل الإنتاج إلى مراكز جديدة، مثل: الهند.

وفي العام الماضي، تعطل الإنتاج في أكبر مصنع لهواتف آيفون في العالم تديره شركة (فوكسكون) Foxconn التايوانية، التي تعد أكبر مورِّدي آبل، وذلك بعد أن أدت سياسات الصين الرامية إلى تصفير عدد إصابات كورونا إلى حدوث اضطرابات بين العمال.

وزار (كوك) أيضًا متجر (آبل ستور) Apple Store في بكين يوم الجمعة، وانتشرت صوره على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية.

وخلال خطابه، ناقش كوك أيضًا التعليم وحاجة الشباب إلى تعلم مهارات التفكير النقدي، وأعلن أن شركة آبل تخطط لزيادة الإنفاق على برنامجها التعليمي الريفي إلى 100 مليون يوان، وذلك حسبما ذكرت تقارير وسائل الإعلام المحلية.

يُشار إلى أن تصريحات كوك تأتي بعد أن قال مركز أبحاث أمني في وقت سابق من شهر آذار/ مارس الجاري، بعد تتبع مجالات الدفاع، والفضاء، والطاقة، والتقنية الحيوية: إن الصين متقدمة «تقدمًا مذهلًا» في 37 من أصل 44 تقنية حساسة وناشئة، في حين أن الديمقراطيات الغربية تخسر المنافسة العالمية في إنتاج البحوث.

وقال (معهد السياسة الإستراتيجية الأسترالي) ASPI إن دراسته أظهرت أن جميع المؤسسات البحثية العشر الأولى في العالم تقع، في بعض المجالات، في الصين.

المصدر: أيت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى