أخبار الشركاتالرئيسية

شركة إماراتية تستحوذ على حصة من أسهم “تيك توك”

هاشتاق عربي

استثمرت أبوظبي عبر شركتها المتخصصة بالذكاء الاصطناعي “جي 42” (G42) نحو 100 مليون دولار في أسهم شركة “بايت دانس” (ByteDance Ltd) الصينية المالكة لمنصة التواصل الشهيرة “تيك توك” (TikTok)، حسب تقرير لوكالة “بلومبرغ”.

بلغ تقييم شركة “بايت دانس” مع دخول استثمار شركة أبوظبي للذكاء الاصطناعي “جي 42″، نحو 220 مليار دولار، وهو أقل بكثير من التقييم المحدد عند 300 مليار دولار عندما نفذت الشركة برنامج إعادة شراء الأسهم الأخير.

قال التقرير إن “جي 42″، التابعة للشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، الذي عُيّن مؤخراً رئيساً لمجلس إدارة جهاز أبوظبي للاستثمار إلى جانب منصبه كمستشار للأمن القومي لدولة الإمارات، استحوذت في الأشهر الأخيرة على هذه الحصة في الشركة الصينية من مستثمرين، من خلال صندوق “42 إكس” (42X).

يعكس تراجع تقييم شركة الإنترنت الصينية حالة عدم اليقين التي نشأت منذ أن أشارت واشنطن إلى أنها قد تكون منفتحة على حظر منصة “تيك توك”، التي اتهمها المشرّعون الأميركيون بأنها تشكل تهديداً للأمن القومي. وتناقش إدارة المنصة إمكانية الانفصال عن الشركة الأم الصينية للمساعدة على معالجة هذه المخاوف، على الرغم من أن هذا هو الملاذ الأخير، حسب “بلومبرغ”.

يُذكر أن “جي 42″، وهي شركة ذكاء اصطناعي وحوسبة سحابية تمتد عملياتها من الطاقة إلى الرعاية الصحية، ساهمت عبر شركاتها التابعة في تقديم خدمات البيانات وتحليلاتها خلال جائحة كورونا، وكذلك خلال “إكسبو دبي 2020”.

خلال العام الماضي، طرحت “جي 42” شركة “بيانات” التابعة لها للاكتتاب العام، وأدرجتها في بورصة أبوظبي. وتجري حالياً عملية طرح وإدراج شركة “بريسايت” (Presight) التابعة لها، عبر أسهم زيادة في رأس المال الحالي للشركة بقيمة تصل إلى نحو نصف مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى