أخبار الشركاتالرئيسية

“ميتا” تخفض أسعار سماعات “كويست” للواقع الافتراضي

هاشتاق عربي

خفّضت “ميتا بلاتفورمز”، مالكة “فيسبوك”، أسعار بعض سماعات الواقع الافتراضي، من بينها سماعة الواقع المختلط المتطورة، ما يرجع نسبياً إلى انخفاض الطلب بشكل فاق التوقعات، حسبما قال أحد الأشخاص المطلعين.

قالت الشركة الجمعة إنه بدايةً من 5 مارس، سوف تبلغ تكلفة سماعة الرأس “ميتا كويست برو” (Meta Quest Pro)، التي كشفت عنها النقاب الخريف الماضي، واستهدفت عملاءها من الشركات، 1000 دولار، بانخفاض عن سعرها السابق البالغ 1500 دولار، فيما سيتم بيع سماعة “ميتا كويست 2” (Meta Quest 2)، سعة 256 غيغا بايت مقابل 430 دولاراً، مقارنة بـ500 دولار قبل ذلك.

قال الرئيس التنفيذي للشركة، مارك زوكربيرغ، في منشور على حسابه في “إنستغرام” إن انخفاض السعر يسمح بإمكانية “دخول مزيد من الناس الواقع الافتراض”. بينما قال الشخص المطلع، الذي رفض الكشف عن هويته، نظرا لعدم السماح له بالتحدث علناً في أمور الشركة، إن الخطوة تأتي استجابة لتباطؤ الطلب من العملاء الأفراد والشركات. ورفض متحدث باسم “ميتا بلاتفورمز” التعليق.

خطط تسويقية بديلة
رغم استهداف إحدى الخطط الأساسية لتسويق “كويست برو” عملاء الشركات الراغبين في استخدام السماعة في مجالات عملهم، إلا أن المنتج لم يلق إقبالاً، حسبما قال الشخص المطلع، الذي أوضح أن عدم القدرة على المنافسة مع تطبيقات شركات أخرى أثّر سلباً على المبيعات.

أفاد الشخص المطلع بأن “ميتا بلاتفورمز” تسعى إلى طرق لتوفير باقة من الأجهزة والبرامج تستهدف من خلالها شرائح جديدة من العملاء للسماح بتوسيع قاعدة البيع، كما أنها تعمل مع شركات مثل “أوتوديسك” (Autodesk Inc) للمساهمة في تطوير التكنولوجيا بما يجعلها أكثر موائمة وفائدة لبيئة العمل.

قال غابي بايز، رئيس الواقع المختلط في “أوتوديسك”، في بيان حول المفاوضات مع “ميتلا بلاتفورمز”: “نتعاون معهم بشكل مكثف من أجل ضمان حصول عملائنا على برامج وأجهزة تتمتع بمعاييرنا القياسية المتعلقة بالأمان والخصوصية وسهولة الاستخدام والكفاءة”.

ارتفعت أسهم “ميتلا بلاتفورمز”، ومقرها مينلو بارك بولاية كاليفورنيا، التي تملك تطبيقات “فيسبوك” و”إنستغرام” و”واتس آب” 1.6% خلال تداولات أمس الجمعة في نيويورك، لتصل ارتفاعات السهم منذ بداية العام 54%، ما يرجع بشكل كبير إلى تركيز “زوكربيرغ” على خفض التكاليف وزيادة الكفاءة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى