أخبار الشركاتالرئيسية

استياء بشأن طريقة الشحن التي تعتمدها “آبل” حديثاً

هاشتاق عربي

تواجه شركة آبل ردود فعل سلبية على ميزة الشحن بـ”الطاقة النظيفة” المصممة لتقليل بصمة المستخدمين الكربونية.

وتقول صحيفة واشنطن بوست إن الردود السلبية “مفاجئة”.

تعمل ميزة الشحن بالطاقة النظيفة ببساطة على منع الجهاز من الشحن الليلي في أوقات الذروة، والبدء في شحن الجهاز في أوقات “الطاقة النظيفة”، كما تقول الصحيفة.

وأطلقت الميزة في أكتوبر، لكن الجدل بشأنها تصاعد بعد عدة أشهر من تجربتها.

ويفترض المطورون إن انتاج الكهرباء يكون بطرق أنظف في مواعيد محددة من الليل.

ويقول البعض مثل مستخدم YouTube الشهير ماركيز براونلي إن الميزة “فوز للبيئة”، فيما شجب آخرون هذه الخاصية ووصفوها بأنها “مسيسة” وأداة “للعولمة”.

وقالت النائبة مارجوري تايلور جرين وهي جمهورية من جورجيا على أحد حساباتها على Twitter إنها اختارت إيقاف تشغيل الميزة لزيادة بصمتها الكربونية.

وأضافت: “أنا أؤمن بإطعام الأشجار”.

توضح صفحة الدعم على موقع Apple على الويب كيف من المفترض أن تعمل الميزة.

وعند تمكين شحن الطاقة النظيفة وتوصيل جهاز iPhone الخاص بك، سيصل إلى “توقعات انبعاثات الكربون في شبكة الطاقة المحلية الخاصة بك”.

وباستخدام هذه التوقعات، سيحاول جهازك شحن نفسه بالكامل عندما تكون “الكهرباء منخفضة الانبعاثات الكربونية” متاحة بشكل أكبر من شبكة الطاقة.

وتقول Apple أيضا إن جهاز iPhone الخاص بك “يتعلم من روتين الشحن اليومي”، لذا فإن هذا النهج الأكثر انتقائية قد لا يؤدي دائما، إلى بطارية ممتلئة عند الحاجة إليها.

وتقول صفحة دعم Apple “لا يعمل شحن الطاقة النظيفة إلا في المكان الذي تقضي فيه معظم الوقت وتشحن جهاز iPhone الخاص بك بانتظام لفترات طويلة من الوقت، مثل منزلك ومكان عملك”. “لا يتم تشغيل الميزة إذا كانت عادات الشحن الخاصة بك متغيرة أو كنت في موقع جديد.”

الميزة متاحة أيضا فقط على أجهزة iPhone الأميركية، ويتم تفعيل إشعار بشحن الطاقة النظيفة على شاشة القفل عندما تكون نشطة.

لماذا الناس مستاءون؟
أحد أكبر مخاوف الأشخاص هو أن الميزة قيد التشغيل أتوماتيكيا أي أن Apple قامت تلقائيا بتشغيل الميزة بمجرد تثبيت التحديث، بدلا من السماح لأصحاب الأجهزة باتخاذ هذا القرار بأنفسهم.

وعندما سئل عن سبب تشغيل الشركة للميزة تلقائيا بدلا من السماح للأشخاص بالاشتراك، رفض متحدث باسم Apple التعليق للصحيفة.

ويشعر الأشخاص الآخرون بالقلق بشكل عام من أنه بسبب هذه الميزة، قد لا يتم شحن جهاز iPhone الخاص بهم بالكامل عندما يحتاجون إليه.

وApple ليست الشركة الوحيدة التي تعمل على كيفية جعل أدواتها أكثر وعيا بالكربون.

وعندما يتوفر النوع الصحيح من بيانات “شدة” الكربون، يمكن لأجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام Windows 11 من Microsoft تثبيت التحديثات عندما تعتقد أن الكهرباء المولدة من خلال طرق أنظف متاحة.

الشيء نفسه ينطبق على وحدات تحكم ألعاب Xbox الشهيرة من Microsoft. اعتبارا من تحديث البرنامج في فبراير، يمكن أيضا ضبطها لتنزيل تحديثات اللعبة والنظام في الأوقات التي تتوقع فيها توفر طاقة أنظف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى