الرئيسيةعملات إلكترونية

سقوط الحصة السوقية لأكبر بورصة تشفير أمريكية

هاشتاق عربي

سجلت شركة “كوينباس غلوبال” – أكبر بورصة عملات مشفرة في الولايات المتحدة – خسارة قدرها 557 مليون دولار، بعد أن شهدت تراجعاً في الإيرادات بنسبة 75% في الربع الرابع من 2022، مع انخفاض أحجام التداول وسط سلسلة من الفضائح والإفلاسات البارزة في الصناعة.

وبالرغم من التراجع الكبير في الإيرادات والتي سجلت 629 مليون دولار للأشهر الثلاثة المنتهية في ديسمبر مقارنة مع 2.5 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام قبل الماضي، إلا أنها جاءت أعلى من متوسط تقديرات المحللين البالغة 581 مليون دولار.

وقالت الشركة في بيان، أمس الثلاثاء، إن الخسارة التي كانت تساوي 2.46 دولار للسهم، قورنت بصافي ربح قدره 840 مليون دولار، أو 3.32 دولار للسهم، في الربع الرابع من عام 2021، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

كانت الخسارة هي الرابعة على التوالي لشركة “كوينباس”، التي عانت من التقلبات الشديدة في أسعار العملات المشفرة. وخفضت الشركة 20% من موظفيها في يناير، بعد تسريح 18% من موظفيها في يونيو الماضي.

وذكرت “كوينباس” في خطاب للمستثمرين يوم الثلاثاء أن عام 2023 سيكون “عام التركيز التنظيمي”. وأضافت “نعتقد أن مؤسستنا القوية ستجعلنا مستفيداً صافياً من هذه البيئة الجديدة”.

بدورها، قالت المديرة المالية أليسيا هاس في مقابلة: “سنتخذ الخطوات اللازمة، دون استبعاد المزيد من عمليات التسريح”. وأضافت “لا تتوقع الشركة زيادة عدد موظفيها بشكل ملموس، والذي من المتوقع أن يصل إلى حوالي 3650 شخصاً”.

وتراجعت الحصة السوقية للشركة من التعاملات بصورة واضحة، إذ انخفضت إلى 4.1% في فبراير الجاري، مقارنة بحصة 5.9% في نوفمبر من سوق التشفير الأوسع، وفقاً لبيانات شركة “CryptoCompare”. واكتسبت “بينانس”، أكبر بورصة عملات رقمية في العالم، حصة وصلت إلى ما يقرب من 60% في فبراير، وفقاً لشركة الأبحاث.

ارتفعت أسهم “كوينباس” بنحو 75% حتى الآن هذا العام حيث أدى ارتفاع أسعار العملات المشفرة إلى زيادة أحجام التداول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى