الرئيسيةتكنولوجيا

كيف أثرت التكنولوجيا في عالم الطعام؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

طوّر خبراء التكنولوجيا ملعقة كهربائية قادرة على أن تحل محلّ التوابل والنكهات، حيث تؤثّر من تلقاء نفسها على التذوّق في الفم.

والملعقة الذكية تسمى بـ”SpoonTEK”، ووُصفت بالبديل الصحّي للنكهات كالملح وغيره، بحسب ما جاء في بوابة “New Atlas Portal” الإلكترونية.

أمّا عن طريقة عمل هذه الملعقة، فهي تحتوي على بطارية كهربائية صغيرة الحجم وقطبيْن كهربائيين، أحدهما في الجانب السفلي من المقبض والآخر في قسم الوعاء.

وتتلامس أصابع اليد مع قطبي المقبض، وعندما يأكل فيها الشخص ويلامس قطباً كهربائياً آخر في أسفل الملعقة بلسانه وشفتيه تُغلق الدائرة الكهربائية ويضرب التيار الكهربيّ مستقبلات الذوق ويقوم بذلك بتقوية طعم المأكولات.

المعلقة يمكن غسلها بالماء العادي
كما يضيء مؤشر LED الموجود على الملعقة ويتمّ تشغيل الموسيقى. والتيار الكهربائي فيها لا يزيد عن 0.5 أمبير.

وتتطلب قواعد استخدام الملعقة الكهربائية فقط عدم غسلها في غسالة الأطباق، لأنّ ذلك يمكن أن يؤدّي إلى الإخلال بعملها وتلفها، ولكن يمكنك غسل الملعقة بالماء.

أمّا الأشخاص الذين لا يستطيعون استعمالها هم الذين قاموا بزرع أجهزة طبية كهربائية، مثل أجهزة ضبط ضربات القلب، أو المعرّضين للنوبات. كما يُفضّل للأشخاص الذين لديهم ثقوب في الشفاه أو اللسان بإزالة المجوهرات قبل تناول الطعام باستخدام الملعقة.

وفي هذا السياق، يذكر أنّه سبق لليابانيين أن ابتكروا تقنية شبيهة للمحاكاة الكهربائية للأذواق أنتجتها كبرى شركات الأغذية “كيرين” وطرحتها في السوق.

المصدر: تك عربي

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى