اتصالات

وزارة الاتصالات تتعاون مع “مايكروسوفت” في تنفيذ ثلاثة مشاريع

شارك هذا الموضوع:

تماشياً مع رؤية عبدالله الثاني المتمثلة في توفير برنامج حكومة إلكترونية وطني يعمل على تعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المملكة، قامت شركة “مايكروسوفت الأردن” وبالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ببناء منصة إلكترونية مركزية لتبادل البيانات، ستقوم من خلالها بتصميم وإطلاق 19 خدمة إلكترونية لما يقارب 11 مؤسسة حكومية. وقد باشرت “مايكروسوفت الأردن” في تنفيذ ثلاثة مشاريع من شأنها أن تساهم في تعزيز أمن وحماية المعلومات، وزيادة الفعالية والإنتاجية في مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية حول المملكة، فضلاً عن توفير نظام موحّد لإدارة أداء هذه المؤسسات على الصعيد الوطني.
وفي إطار التعاون، تقوم “مايكروسوفت الأردن” حالياً بوضع اللمسات النهائية لخطة تسويق منصة “الحوسبة السحابية الوطنية” التي أطلقتها في بداية العام بالتعاون مع وزارة الاتصالات، وذلك بهدف تعريف كافة الجهات الحكومية بكيفية عمل المشروع والمزايا العديدة التي ستنتج عنه. وتم خلال المرحلة الأولى من المشروع تزويد الدوائر الحكومية بمركز بيانات متكامل يعتمد على خدمات الحوسبة السحابية والموجود في مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني، حيث يربط أكثر من 90 هيئة حكومية من خلال شبكة بيانات خاصة، في حين ستعمل المنصة خلال مراحل لاحقة من المشروع كمركز بيانات افتراضي للشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة.
وستواصل “مايكروسوفت” العمل على دمج نظام إدارة أداء المؤسسات (EPM) ضمن عمليات أكثر من 40 دائرة ومؤسسة حكومية، الأمر الذي من شأنه تيسير عمليات المراقبة والإشراف على سير المشاريع في هذه المؤسسات.
وفي تعليقه على هذه الشراكة، قال معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عزام سليط: “نهدف من خلال الشراكة الاستراتيجية التي تجمعنا مع “مايكروسوفت الأردن” إلى تعزيز مفاهيم حقوق الملكية الفكرية، وذلك عبر توقيع العديد من الاتفاقيات مع الشركة على مدى السنوات بما يساعدنا على تحسين أداء القطاع الحكومي وقيادة عملية التغيير. كما نثمّن الجهود التي تبذلها الشركة بالتعاون مع القطاعات التعليمية والخاصة وغيرها، مؤكدة حرصها على تعزيز مكانة الأردن كدولة رائدة في المنطقة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.”
ومن جانبه، قال حسين ملحس، مدير عام شركة “مايكروسوفت”: “ندرك في “مايكروسوفت” الالتزام والوقت والجهد الذي تتطلبه عملية التغيير وإيجاد بيئة حوكمة إلكترونية متكاملة تصل خدماتها إلى مختلف فئات المواطنين في كافة أنحاء المملكة، ونؤكد إصرارنا على مواصلة المسيرة نحو التطور وذلك بما يتماشى مع مساعينا لدعم الخطة الوطنية في المملكة فيما يتعلق بهذا الشأن.” وأضاف: “نعتز بالشراكة المثمرة التي تجمعنا مع الحكومة الأردنية بشكل عام ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشكل خاص، علماً بأن الحكومة الأردنية هي من أولى الحكومات في المنطقة التي بادرت بتوقيع اتفاقيات مع “مايكروسوفت”، بما يؤكد التزامها بتطبيق التشريعات والقوانين العالمية المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية.”

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى