اتصالاتالرئيسية

تعرف على طرق حماية بريدك الإلكتروني من الإعلانات المزعجة

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

يستقبل المستخدمون بشكل يومي العشرات أو المئات من رسائل البريد الإلكتروني، لكن عددا كبيرا ‏من هذه الرسائل عادة ما يكون عبارة عن بريد عشوائي أو إعلانات مضللة، وهو أمر مزعج في ‏جميع الأحوال ويحتمل أن يكون خطيرا في أسوأ الأحوال، خاصة بسبب استخدام المحتالين البريد ‏العشوائي لاستغلال المستخدمين الأكثر ضعفا، التي تأتي من مصادر مختلفة مثل رسائل مجمعة ‏من الشركات أو قوائم بريدية لم يقم المستخدم بالتسجيل فيها مطلقا أو مجرد رسالة غير مرغوب ‏فيها من عنوان غريب لا يمكن للمستخدم تتبع مصدره.‏

وعلى الرغم من أن المستخدم قد لا يتمكن من إيقاف هذه الرسائل غير المرغوب فيها تماما، لكن ‏لحسن الحظ، فهناك بعض الخطوات التي يمكن القيام بها لتقليل أو منع البريد الإلكتروني العشوائي ‏من الوصول إلى صندوق البريد الإلكتروني بكمية كبيرة وتنظيفه أو ترشيحه من هذه الرسائل التي ‏تتركز في عدم الكشف عن البريد الإلكتروني الخاص بالمستخدم لجميع المواقع الإلكترونية، ‏واستخدام حسابات بريد مختلفة لمختلف المواقع والخدمات وإعداد عوام الترشيح للرسائل بحسب ‏المواضع أو الجهات المرسلة وحظر بعضها وعدم الرد على هذه الرسائل أو الضغط على الروابط ‏المتضمنة لها.‏

في البداية يجب على المستخدم الحذر بشأن الكشف عن عنوان البريد الإلكتروني، حيث يمثل جزءا ‏قيما من المعلومات الشخصية، فلا يجب إعطاؤه لأي شخص، وتجنب نشره في الشبكات الاجتماعية ‏أو الكشف عنه على المواقع المشكوك في أمانها، استخدم حساب بريد إلكتروني مختلف لمختلف ‏الخدمات، وإعداد عوامل فلترة البريد الإلكتروني لاكتشاف البريد العشوائي فور وصوله، فاعتمادا ‏على خدمة البريد الإلكتروني للمستخدم، يوجد عموما خيار لإنشاء عوامل فلترة بريد إلكتروني ‏ترسل تلقائيا رسائل بموضوع معين أو من مرسل معين مباشرة إلى مجلد المهملات.

كما يجب حظر مرسلي رسائل البريد الإلكتروني العشوائية التي يتلقاها المستخدم، ويمكن تنفيذ هذه ‏الخطوة بمستويات متفاوتة من النجاح، فنظرا إلى أن مرسلي البريد العشوائي في الأغلب ما يستخدمون ‏عناوين بريد إلكتروني مزيفة تختلف مع كل رسالة، فقد يجد أن رسائل البريد الإلكتروني ‏العشوائية تستمر حتى بعد حظر المرسل، ومع ذلك، إذا لاحظ المستخدم أنه يتلقى رسائل من ‏العنوان نفسه مرارا وتكرارا، فيمكنه حظرها داخل خدمة البريد الإلكتروني الخاص به، ما يمنعه من ‏الوصول إلى صندوق الوارد الخاص به.

ومن الضروري عدم الرد على البريد الإلكتروني العشوائي، فعلى الرغم من أنه قد يكون من ‏المغري الرد على رسالة بريد إلكتروني غير مرغوب فيها بطلب إزالة المستخدم من القائمة نهائيا ‏من جهات الاتصال الخاصة بهم، إلا أن هذا لن ينجح أبدا، ففي الواقع، قد يؤدى ذلك إلى تلقي ‏مزيد من الرسائل غير المرغوب فيها، حيث سيعرف المرسل بعد ذلك أن الحساب نشط، حتى إذا ‏بدت الرسالة كرسالة غير مرغوب فيها، فمن المحتمل أن تكون كذلك، لذا يجب عدم الضغط ‏على أي روابط أو مرفقات موجودة في الرسالة، حتى لو بدا أنها توفر طريقة لإلغاء الاشتراك في ‏القائمة البريدية، وقد يؤدى القيام بذلك إلى وصول مرسلي البريد العشوائي إلى معلومات الخاصة ‏أو مشاركة بريد المستخدم مع جهات أخرى تقوم بالعملية ذاتها.‏

صحيفة الاقتصادية السعودية

صحيفة عربية سعودية متخصصة باخبار الاقتصاد العالمي و الخليجي و السعودي و كل ما يخص أسواق الأسهم و الطاقة و العقارات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى