الرئيسيةتكنولوجيا

كيف ساعدت التكنولوجيا المكفوفين؟

هاشتاق عربي

تستخدم شركة فنسايت (Vinsighte) النيجيرية الناشئة التكنولوجيا لمساعدة المكفوفين، مع العديد من المنتجات بما في ذلك نظارات القراءة “الذكية” التي تحول النص إلى صوت.

ويعيش حوالي 15.3% من مكفوفي العالم في أفريقيا، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، حيث غالبًا ما يفتقرون إلى الموارد والدعم اللازمين للنجاح في المدرسة والحياة اليومية.

وقال كولاولي تومي الرئيس التنفيذي لشركة فنسايت: “أردت فقط أن أحاول معرفة ما إذا كان بإمكاننا بناء شيء يمكن أن يحل المشكلة، وهذا هو المكان الذي بدأ فيه كل شيء”.

توزع الشركة منتجاتها على المدارس والمؤسسات، وتقدّر أنها وصلت إلى حوالي 5 آلاف شخص.

اليابان سباقة في تكنولوجيا المكفوفين
وكانت اليابان فد توصلت منذ فترة إلى إستراتيجية لمساعدة المكفوفين على السير في الشوارع من دون مساعدة، عن طريق تثبيت بلاطات بارزة على الأرصفة يسترشد بها المكفوف عن طريق ملامستها بالعصا أو بالقدمين لمعرفة الطريق، وسرعان ما طبقت العديد من دول العالم هذه الفكرة بغرض مساعدة المكفوفين على السير على الأرصفة والوصول إلى وجهتهم دون الحاجة إلى طلب المساعدة.

ومع تطور التكنولوجيا، تركّزت الجهود على تطوير منظومة إلكترونية تعتمد على التصوير الرقمي لمساعدة المكفوفين على السير بمفردهم على الأرصفة، عن طريق تعقب هذه البلاطات البارزة بصورة رقمية وتحذير المكفوف في حال وجود أي عقبة تعترض طريقه أثناء السير.

ويقول الباحث تشينتاكا بريماشاندرا، من معهد شيباورا للتكنولوجيا في اليابان، إن هذه التقنية تواجه كثيراً من التحديات، مثل التغير الذي يطرأ على ألوان البلاطات بمرور الوقت أو تغير درجاتها اللونية باختلاف درجات الإضاءة، مما يجعل من الصعب على الكاميرات الرقمية رصدها وتحديد أماكنها، كما أن العديد من البلدان تستخدم درجات تلوين مختلفة لهذه البلاطات، مما يزيد من صعوبة تحديدها بواسطة الكاميرات المتخصصة.

ولعلاج هذه المشكلة، ابتكر البروفيسور بريماشاندرا وفريقه البحثي معادلة خوارزمية لمعالجة الصور التي يتم التقاطها بواسطة الكاميرات، من أجل رفع قدرة هذه الكاميرات في تحديد أماكن البلاطات بدقة أعلى.

وتتكون هذه المنظومة من كاميرا ذات عدسات متخصصة، تثبت على صدر المكفوف وتتصل بحاسوب صغير الحجم في حجم البطاقة الائتمانية.

ويقوم الحاسوب بمعالجة الصور التي تلتقط بواسطة الكاميرا، لمساعدة المكفوف على تعقب البلاطات الملونة ثم إصدار تحذير صوتي من خلال سماعة تثبت في الأذن، لتنبيه المستخدم لوجود عقبة تعترض طريقه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى