الرئيسيةتكنولوجيا

الكشف عن تقنية متطورة لعلاج التهابات المسالك البولية

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

بدأ العلماء في استخدام عقار ثوري يعتمد تقنية تعديل الجينات لعلاج التهابات المسالك البولية المؤلمة والمتكررة.

يعتمد العلاج الجديد أسلوب “القسطرة” في إيصال الدواء مباشرة للمثانة، ليهاجم الحمض النووي داخل البكتيريا التي تسبب المشاكل في الجهاز البولي، وفي النهاية تدميرها.

ويعتقد العلماء أن هذه الطريقة أفضل من المضادات الحيوية، التي يمكن للبكتيريا أن تقاومها بسرعة.

يعتمد العقار على تقنية الهندسة الوراثية الحائزة على جائزة نوبل والمعروفة باسم CRISPR، والتي تسمح بالتلاعب بأجزاء من الحمض النووي المصاب داخل الخلايا.

وتعد عدوى المسالك البولية من أكثر أنواع العدوى شيوعا في الكثير من البلدان مثل المملكة المتحدة، حيث تصيب أكثر من مليون شخص سنويا، وفقما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وتشمل أعراض الإصابة بالتهابات المسالك البولية، ألما حارقة عند التبول، والشعور بالحاجة إلى استخدام المرحاض عندما تكون المثانة فارغة.

ويعتقد العلماء في شركة Locus Biosciences التي تختبر العقار الجديد، أنه سيحل مشكلة توقف البكتيريا عن الاستجابة للمضادات الحيوية عند حصول عدوى في المسالك البولي وذلك بإيصال الدواء مباشرة عن طريق الحقن للعدوى، ليتمكن من تدمير الحمض النووي للبكتيريا والقضاء عليها.

ووفق القائمين على مشروع العقار الجديد، فقد تلقى أول مريض في الولايات المتحدة الدواء بسبتمبر الفائت، واختبر أيضا على 8 آخرين، وسيتم نشر النتائج المبشرة عنه مطلع العام القادم.

المصدر: سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى