اتصالاتالرئيسية

أمنية راعي الاتصالات لمنتدى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بنسخته التاسعة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – في إطار جهودها المستمرة لدعم القطاع ورعايتها لمنتدى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التاسع الذي عقد تحت الرعاية الملكية السامية يومي 16 و 17 تشرين الثاني الجاري في منطقة البحر الميت.
ويهدف المنتدى الذي نظمته جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”مرة كل سنتين إلى إبراز دور قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردنيّ على المستوى المحلي والإقليمي والدولي إضافةً إلى تسليط الضوء على دور التكنولوجيا في المساعدة على حل التحديات العالمية الملحّة التي تواجهها معظم الدول.
وتحدث الرئيس التنفيذي للدائرة التجارية في شركة أمنية زيد الإبراهيم خلال إحدى جلسات المنتدى عن عالم البيانات والتكنولوجيا المصاحبة للتطور الكبير في هذا العالم وتأثيراته الايجابية والسلبية على البيئة، موضحاً أن التكنولوجيا الحديثة قد تشكل تهديداً بيئياً حقيقياً، وبالتالي تغيير أنماط المناخ والطقس على المستوى المحلي والعالمي، إلا أنه من الممكن تسخير طاقات وامكانيات هذه التكنولوجيا وإدارتها بطرق سليمة للحد من التأثيرات السلبية للانبعاثات الكربونية واستغلالها لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
وبين الإبراهيم، أن على الشركات كافةً السعي لتقليل انبعاثات الكربون عبر الحد من استهلاك الطاقة التقليدية والتحول إلى الطاقة المتجددة أو الخضراء بالإضافة إلى الاعتماد على مكونات الثورة الصناعية الرابعة مثل تقنية الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي، مشيراً إلى التزام شركة أمنية تجاه المعيار الذي تم وضعه من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات والذي يتطلّب من صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقليل انبعاثات الغازات الدفيئة (GHG) بنسبة 45 % من عام 2020 إلى عام 2030، حيث قامت الشركة بإجراء تدقيق وجرد على الغازات الدفيئة (GHG) لمنشآتها للسنوات الثلاث الماضية (2019 و2020 و2021)، وشمل ذلك مخزون انبعاثات الغازات الدفيئة من خدمات الشبكة ومقرّها الرئيسي ومركز البيانات ومحلات البيع بالتجزئة المملوكة للشركة.
كما عرضت شركة أمنية خلال المنتدى أمام قطاع الأعمال والشركات المشاركة من مختلف دول العالم أبرز حلولها وخدماتها المبتكرة والجديدة، إضافة إلى عرض لأبرز التقنيات المتطورة التي تُمكّن هذه الشركات من إنجاز مشاريعها بكفاءة عالية، وفتح آفاق جديدة أمامها للتوسع.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى