أخبار الشركاتالرئيسية

بعد النتائج المخيبة للآمال..”ديزني” توقف عملية التوظيف

هاشتاق عربي

تخطط “ديزني” لتجميد التوظيف بالإضافة إلى تخفيض عدد الوظائف، وفقا لمذكرة داخلية أُرسلت إلى المديرين التنفيذيين.

وقال الرئيس التنفيذي بوب تشابك في مذكرة إلى رؤساء الأقسام، الجمعة، وحصلت “سي إن بي سي” على نسخة منها: “نحن نحد من إضافات عدد الموظفين من خلال تجميد التوظيف، وسيستمر التوظيف لمجموعة فرعية صغيرة من المناصب الأكثر أهمية، ولكن جميع الأدوار الأخرى معلقة”.

وتابع أنه “لدى المسؤولين عن المجموعات والموارد البشرية المزيد من التفاصيل حول كيفية تطبيق القرار”.

وأشار تشابك إلى خطة لتسريح بعض الموظفين. ويُذكر أن لدى “ديزني” نحو 190 ألف موظف.

وشدد تشابك على المسؤولين التنفيذيين أن السفر بغرض العمل يجب أن يقتصر على الرحلات الأساسية فحسب، وفق “سي أن بي سي”.

وتأتي هذه الخطة بعد أيام من إعلان “ديزني” عن نتائج فصلية مخيبة للآمال.

وتراجعت أسهم الشركة بشكل حاد، الأربعاء، لتصل إلى أدنى مستوى لها في 52 أسبوعا، قبل أن تنتعش في وقت لاحق من الأسبوع الماضي.

وخسرت “ديزني” 1,47 مليار دولار في الربع الأخير، أي أكثر من ضعف خسارة العام السابق.

وقامت شركات إعلامية وترفيهية كبيرة أخرى، بما في ذلك شركة ديسكوفيري وورنير بروز ونتفليكس، بخفض الوظائف هذا العام مع تراجع التقييمات، حسب “سي أن بي سي”.

تواجه شركة “والت ديزني” مشكلة في تحقيق الأرباح، ما تسبب بخسارات في أسهم عملاق الإنتاج السينمائي ودفعها إلى أسوأ أداء يومي، الخميس، منذ أكثر من عقدين، وفقا لموقع Market Watch.

ورغم أن ديزني حققت مبيعات قياسية خلال السنة المالية الأخيرة، إلا أن المديرين التنفيذيين فاجأوا المستثمرين بتوقعاتهم للدخل التشغيلي للقطاع، والذي تستخدمه الشركة “كمقياس لأداء الشركات العاملة بشكل منفصل عن العوامل غير التشغيلية”، وفقا لبيانها الصحافي.

ويتوقع المسؤولون التنفيذيون معدل نمو من رقم واحد على المقياس في السنة المالية الجديدة، وهو أقل بكثير مما كان يتوقعه المحللون.

وجاءت التوقعات الحالية التي بلغت نسبة نمو بـ25 في المئة، أقل من توقعات مايكل ناثانسون المحلل في موفيت ناثانسون الذي كان يتوقع شخصيا نموا بنسبة 34 في المئة.

وقال ناثانسون في مذكرة للعملاء اطلع عليها الموقع “نادرا ما كنا مخطئين في توقعاتنا لأرباح ديزني”، وأضاف: “يبدو أن المتسبب في خفض الأرباح الهائل هو التكلفة الكبيرة المتوقعة والانخفاضات الكبيرة في الاشتراك في الشبكات”.

وكتب دوغ كروتز من شركة كوين أنه في حين يتوقع المسؤولون التنفيذيون في “ديزني” أن تتحسن خسائر خدمة البث المباشر في ديزني بلس، فإن إرشادات الشركة الأوسع نطاقا “يبدو أنها تشير إلى ضغط هامشي كبير” تسببه الشبكات وتكاليف الإنتاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى