الرئيسيةدولي

أمريكا تكشف عن حاملة طائرات جديدة بتكلفة 13 مليار دولار

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

دخلت أحدث حاملة طائرات تابعة للبحرية الأميركية وأكثرها تقدما، حيز الخدمة،حيث انطلقت الثلاثاء، من قاعدة نورفولك بولاية فيرجينيا، إلى منطقة العمليات البحرية بالمحيط الأطلسي للمشاركة في مناورات بحرية.

وتتميز الحاملة الجديدة “يو إس إس جيرالد فورد” بمجموعة من التقنيات المتطورة التي من شأنها تكريس ريادة البحرية الأميركية، حيث تتوفر على نظام إطلاق الطائرات الكهرومغناطيسي، وآليات عمل حديثة في منصات الأسلحة ومعدات التحكم، كما أنها مجهزة برادار ثنائي مزدوج النطاق، وهو نظام الرادار الأكثر تطورا.

وبدأ بناء الحاملة الأولى من نوعها في فئة “فورد”، في نوفمبر 2009 وتم تسليمها رسميا إلى البحرية الاميركية سنة 2017، غير أن تشغيلها تأخر أكثر من مرة بسبب مشاكل تقنية وتكنولوجية، بالإضافة إلى إخضاعها لتجارب مختلفة.

وستجري حاملة الطائرات “جيرالد فورد”، التي كلف بناءها أكثر من 13 مليار دولار، مهمتها الأولى، في مناورات مشتركة مع دول عدة من بينها كندا وفرنسا وألمانيا بالمحيط الأطلسي، وتشمل التداريب الدفاع الجوي وحرب الغواصات وإجراءات محاربة للألغام وغيرها من العمليات البحرية العسكرية.

وفي بلاغ صحافي للبحرية الأميركية، قال الأدميرال داريل كودل، قائد قيادة قوات الأسطول الأميركي: “إن ناقلة يو إس إس جيرالد ر، ستنتشر عبر المحيط الأطلسي، وستعزز علاقاتنا وقدرتنا وثقتنا لخلق عالم أكثر سلاما وازدهارا”.

وأفاد البلاغ بأن “الابتكار وقابلية التشغيل البيني للناقلة، يمثلان النقاط الرئيسية لنشرها”، موضحا أنها “ستسمح للدول الحليفة والشريكة بتعزيز دفاعها الجماعي بالمحيط الأطلسي، بالإضافة إلى توفير التكامل الضروري للعمليات المستقبلية.”

من جانبه، قال نائب الأدميرال دان دواير، قائد الأسطول الأميركي الثاني إن “للمحيط الأطلسي أهمية استراتيجية وهدفنا الأساسي هو المساهمة في جعل المنطقة الأطلسية سلمية ومستقرة وخالية من النزاعات، وذلك من خلال القوة البحرية المشتركة مع حلفائنا وشركائنا”.

وأكد المسؤول بالبحرية الأميركية أن “نشر حاملة الطائرات الأمريكية جيرالد آر فورد هو التطور الطبيعي لالتزامنا المتجدد تجاه المحيط الأطلسي”.

وستشارك في المناورات البحرية الجديدة 9 دول، هي الولايات المتحدة وكندا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وألمانيا وهولندا وإسبانيا والسويد، بعدد أطقم يصل إلى 9000 فرد من الدول التسع و 20 سفينة و 60 طائرة.

وبحسب “سي إن إن”، بدأت البحرية الأميريكية في بناء ناقلتين بحريتين ناقلتين جديدتين “يو إس إس كينيدي” و”يو إس إس إنتربرايز”، وهما من نفس فئة الناقلة جيرالد “فورد” التي يبلغ طولها نحو 333 مترا وعرضها نحو 78 مترا.

الحرة

الحرة قناة فضائية مقرها في الولايات المتحدة الأميركية وتمولها حكومة الولايات المتحدة. بدأت البث في 14 فبراير، 2004 وتصل إلى 22 بلد عبر الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى